تحذير بريطاني من عدم شرعية تغيير النظام في العراق   
الاثنين 1423/8/1 هـ - الموافق 7/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

توني بلير
وجه مستشارو الحكومة البريطانية تحذيرا إلى رئيس الوزراء توني بلير من أن القيام بأي عمل عسكري ضد العراق بهدف تغيير النظام سيكون غير مشروع ويشكل انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة ، ويمكن أن يعرض على المحكمة الجنائية الدولية.

وذكرت صحيفة فاينانشال تايمز اليوم أن المدعي العام اللورد بيتر غولدسميث والمحامي العام هاريت هارمان قدما نصيحة خاصة لبلير بأن القانون الدولي يسمح بالقيام بعمل عسكري في ظروف محدودة لدعم قرارات الأمم المتحدة، ولكنه يستبعد اللجوء للحرب لتحقيق تغيير في النظام.

وأشارت الصحيفة إلى أن تلك النصيحة القانونية تفسر عدم حذر بلير في تصريحاته بشأن إزالة أسلحة الدمار الشامل العراقية وليس نظام الرئيس صدام كما يؤكد الرئيس الأميركي. وكان بلير وعد في جلسات استثنائية حول العراق لمجلس العموم الشهر الماضي بأن تعمل بريطانيا في إطار القانون الدولي.

وأوضحت أن تلك النصيحة تضع بريطانيا في موقف صعب إذا أيدت في نهاية المطاف أي هجوم أميركي على بغداد دون ضوء أخضر من الأمم المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة