ملايين الأطفال الأفارقة يواجهون الموت بسبب العمل   
الثلاثاء 18/8/1424 هـ - الموافق 14/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال خبراء
إن ملايين الأطفال الأفارقة العاملين بمزارع تجارية يواجهون خطر الموت والتعرض لإصابات مزمنة. ودعا هؤلاء في مؤتمر إقليمي بأديس أبابا الحكومات الأفريقية إلى التحرك بغية الحد من عمالة الأطفال.

وقال مشاركون في المؤتمر المنعقد عن عمالة الأطفال إن زهاء 70% من عمالة الأطفال البالغة 250 مليونا في العالم يعملون في مزارع وإنه من الشائع استخدام الأطفال في مزارع البن والشاي والتبغ وقصب السكر والقطن وغيرها في أفريقيا.

وقال نائب مدير مكتب منظمة العمل الدولية بشرق أفريقيا جورج رويجو إن "استخدام الأطفال في أنشطة الزراعة التجارية محفوف بالمخاطر المرتبطة بالتعرض للآلات والآفات الزراعية والكيماويات والإصابات الناجمة عن رفع أشياء ثقيلة والإرهاق الشديد".

وذكر مدير مركز إدارة العمل الإقليمي الأفريقي سامي نيامباري إن الفقر يفاقم مشكلة عمالة الأطفال.

وقالت منظمة العمل الدولية إنها أطلقت برنامجا لثلاث سنوات لسحب العمال الصغار من المزارع وإعادة تأهيلهم في كينيا ومالاوي وتنزانيا وأوغندا وزامبيا بنهاية العام الجاري.

وأضاف أنه تتاح لهؤلاء الأطفال فرصة التعليم وتتلقى عائلاتهم دخلا بديلا عن عمل أطفالهم إذا دعت الحاجة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة