مؤسسة ابن رشد تخصص جائزتها هذا العام للإخراج   
الأربعاء 24/3/1428 هـ - الموافق 11/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:45 (مكة المكرمة)، 11:45 (غرينتش)
تخصص مؤسسة ابن رشد للفكر الحر ومقرها برلين جائزتها هذا العام لمخرج سينمائي أو تلفزيوني أسهمت أعماله بشكل مباشر أو غير مباشر في دعم الفكر الحر والتنوير والديمقراطية والعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان.
 
وقالت المؤسسة في بيان أمس الثلاثاء إن جائزة العام 2007 ستمنح لمخرجة أو مخرج تخطت أعماله الوثائقية أو الدرامية حدود المحظورالاجتماعي أو السياسي وسلطت ضوءا ناقدا على ظواهر أو ممارسات تشهدها المجتمعات العربية.
 
وتعتبر مؤسسة ابن رشد للفكر الحر التي أسسها في ألمانيا عام 1998 مثقفون عرب في الخارج مؤسسة عربية غير حكومية تهتدي بفكر الفيلسوف العربي ابن رشد  وتأخذ على عاتقها دعم حرية التعبير والديمقراطية في العالم العربي وبدأت تمنح جائزتها منذ العام 1999.
 
وتمنح المؤسسة جائزتها السنوية لفائز واحد في مجال محدد، ويتسلم الفائز الجائزة في حفل يقام في الثامن من ديسمبر/ كانون الأول القادم في معهد غوته ببرلين حيث يحق للأفراد والمؤسسات ترشيح من يرونه مستحقا للجائزة وإرسال نبذة عن سيرة المرشح وأعماله إلى موقع المؤسسة الإلكتروني.
 
ومن الفائزين بجوائز المؤسسة الفلسطينيان عصام عبد الهادي وعزمي بشارة والمصريون محمود أمين العالم وصنع الله إبراهيم ونصر حامد أبو زيد والجزائري محمد أركون والسودانية فاطمة أحمد إبراهيم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة