الجيش الموريتاني يقتل قياديا بالقاعدة   
السبت 25/11/1432 هـ - الموافق 22/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 5:18 (مكة المكرمة)، 2:18 (غرينتش)

إحدى وحدات الجيش الموريتاني المكلفة بقتال القاعدة على الحدود مع مالي (الجزيرة نت-أرشيف)

أعلن الجيش الموريتاني مساء الجمعة أنه قتل قياديا كبيرا في تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" خلال غارة جوية شنها الخميس ضد أحد معاقل التنظيم في غابة وغادو غربي مالي.

وأوضح مصدر عسكري -طلب عدم الكشف عن هويته- مساء الجمعة أن القيادي القتيل موريتاني يدعى الطيب ولد سيدي عالي (33 عاما)، وهو متورط في محاولة تفجير سيارتين مفخختين قرب العاصمة نواكشوط.

وأفاد المصدر بأن ولد سيدي عالي ضالع في عمليات "إرهابية" استهدفت الأمن الموريتاني في أبريل/نيسان 2008 بنواكشوط والجيش عام 2009، كما أنه متورط في قتل وخطف أجانب في موريتانيا.

وتمكن ولد سيدي عالي من الإفلات عدة مرات من قبضة الأجهزة الأمنية الموريتانية.

وكان الجيش الموريتاني قد أعلن أنه شن غارة جوية يوم الخميس ضد معاقل لتنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" غربي مالي، وأنه دمر سيارتين على الأقل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة