إصابة سبعة لاعبين ألمان بالإنفلونزا قبل مواجهة فرنسا   
الخميس 1435/9/7 هـ - الموافق 3/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 23:11 (مكة المكرمة)، 20:11 (غرينتش)

قال المدير الفني للمنتخب الألماني يواخيم لوف إن سبعة من لاعبي المنتخب أصيبوا بالإنفلونزا قبل يوم واحد من مباراة الفريق أمام فرنسا في دور الثمانية من مونديال البرازيل.

وأوضح لوف في تصريحات لإذاعة ألمانية أن اللاعبين -رفض الكشف عن أسمائهم- أصيبوا بنزلة برد خفيفة، ويشكون من التهاب الحلق.

وأكد أن السفر عبر البرازيل في ظروف جوية مختلفة على مدار المباريات الأربع الماضية وإقامة مباريات في درجات حرارة عالية وسط هطول أمطار ثم التعرض للبرد في بورتو أليغري كلها تسببت في إصابة اللاعبين بنزلات برد.

وكانت المشاكل الصحية للاعبي المنتخب الألماني من أكبر التحديات التي واجهت لوف في دور الستة عشر أمام المنتخب الجزائري، حيث اضطر إلى استبعاد ماتس هوميلس الذي أصيب بالإنفلونزا، بالإضافة إلى لوكاس بودولسكي الذي عانى من الإرهاق.

من جانبه أكد أندرياس كوبكه مساعد لوف أن 22 من أصل 23 لاعبا جاهزون للاشتراك في مباراة الغد، ويبقى المدافع شكودران مصطفى اللاعب الوحيد من بين قائمة لوف الذي تأكد غيابه عما تبقى للمنتخب الألماني من مباريات في المونديال الحالي بسبب إصابته بتمزق عضلي في مباراة الجزائر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة