الجزائر تتسلم مشتبها فيهما بالإرهاب   
الأحد 1432/3/18 هـ - الموافق 20/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:09 (مكة المكرمة)، 12:09 (غرينتش)
المخابرات تحقق مع الموقوفين حول ارتباطهما بعلاقة مشبوهة (الجزيرة-أرشيف)
استلمت الجزائر اثنين من مواطنيها مشتبه في تورطهما في عمليات إرهابية بالشرق الأوسط, كان حزب الله اللبناني قد اعتقلهما بجنوب لبنان قبل ستة أشهر.
 
وقال مصدر أمني إن مصالح دائرة الاستعلامات والأمن التابعة للجيش بالعاصمة الجزائر، استلمت قبل أيام شخصين ينحدران من بلدتي أولاد جلال وطولقة بولاية بسكرة, أحدهما يبلغ 19 عاما والآخر 45 عاما, حسب ما نقلته صحيفة الخبر الجزائرية.
 
وأضاف المصدر أن الشخصين تم اعتقالهما من قبل إحدى المليشيات التابعة لحزب الله بجنوب لبنان بعد الاشتباه في هويتهما قبل أن يسلما إلى الاستخبارات اللبنانية التي تقصت أخبارهما وكيفية دخولهما التراب اللبناني وطبيعة المهمة الموكلة إليهما.
 
وأوضحت الصحيفة أن المشتبه فيه الأصغر غادر الجزائر بصورة عادية وبجواز سفر رسمي مختوم إلى تركيا ومنها إلى لبنان بغرض السياحة.
 
أما الثاني فهو ملاحق من قبل مصالح الأمن الجزائرية منذ 15 عاما, لمشاركته في عمليات مسلحة مع "الجهاديين العرب" في جمهوريات الشيشان وقرغيزستان وكزاخستان فضلا عن مرافقته "لجهاديين" مطلوبين لدى المخابرات الأميركية والروسية.
 
وأوضح المصدر أن المخابرات الجزائرية تحقق مع الموقوفين حول ما نسب إليهما من اتهامات حول ارتباطهما بعلاقة مشبوهة مع "تنظيمات إرهابية" في دول الشرق الأوسط كتنظيم "فتح الإسلام". 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة