مساجد غزة الأثرية هدف للعدوان الإسرائيلي   
الأحد 21/10/1435 هـ - الموافق 17/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:54 (مكة المكرمة)، 18:54 (غرينتش)

استهدف الاحتلال الإسرائيلي في العدوان على غزة البشر كما الحجر والتاريخ كما المستقبل والرموز الدينية والحضارية، وقصفت طائرات الاحتلال عشرات المساجد التي يعتبر بعضها تراثا فلسطينيا فدمر بعضها بشكل كلي وأخرى بشكل جزئي.

وطالت القذائف الإسرائيلية مسجد المحكمة الأثري الذي كان معلما عريقا لكل مدينة غزة، كما استهدف القصف مسجد القرمزي الذي يعود إلى أكثر من ستمائة سنة.

وفي جباليا دمرت الصواريخ الإسرائيلية المسجد العمري الذي بني في عهد عمر بن الخطاب وجدد في عهد المماليك.

ويأتي تعمد تدمير المساجد الأثرية -التي تعود لمئات السنين- ضمن مخطط إسرائيلي لاستهداف التراث الفلسطيني بشكل عام، فقد استهدفت أيضا كنائس يعود بناؤها إلى آلاف السنين، والميناء القديم الذي تم تشييده في العصر الإغريقي ويعود إلى أكثر من 2500 سنة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة