محكمة كويتية تأمر باستمرار حبس الفضالة   
الاثنين 1431/7/23 هـ - الموافق 5/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 20:05 (مكة المكرمة)، 17:05 (غرينتش)
 
سعد السعيدي-الكويت 
أمرت محكمة الجنح الكويتية  باستمرار حبس الأمين العام للتحالف الوطني خالد الفضالة, تنفيذا للحكم الصادر بحقه لمدة ثلاثة أشهر على خلفية قضية مرفوعة ضده من رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح اتهمه فيها بالسب والقذف خلال مشاركته بندوة عامة.
 
كما أجلت المحكمة النظر في الاستئناف المقدم من هيئة الدفاع إلى 12 من الشهر الجاري.
 
وكان الفضالة قد سلم نفسه بعد تطويق مقر التحالف الوطني أثناء وجوده فيه من قبل رجال الشرطة يوم الجمعة الماضي.
 
وقد نددت مجموعة من الكتاب والصحفيين والناشطين السياسيين وعدد من أعضاء مجلس الأمة بسرعة إلقاء القبض على الفضالة، في وقت توجد به أحكام قضائية صادرة ضد أشخاص لم تنفذ, على حد قولهم.
 
وطالب اتحاد طلبة جامعة الكويت بإطلاق سراح الأمين العام للتحالف الوطني، وقال في بيان إنه سيدافع عن حرية التعبير التي هي "ركيزة من ركائز المجتمع الكويتي الأصيل".
 
من جانب آخر طالبت جمعية المحامين الكويتية باحترام القضاء وما يصدر عنه، ودعت لعدم إقحامه في السياسة لكونه "الحصن الوحيد أمام المجتمع".
 
يُذكر أن الحكم الصادر بحق الفضالة جاء بعد أقل من 48 ساعة من إخلاء سبيل الكاتب والمحامي محمد عبد القادر الجاسم المسجون على ذمه القضية المرفوعة ضده من وزير الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الأحمد يتهمه فيها "بإذاعة أخبار كاذبة عن طريق الكتابة، والتطاول على مسند الإمارة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة