قطر تكشف عن التصميم الجديد لملعب خليفة   
الثلاثاء 1436/2/2 هـ - الموافق 25/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 10:29 (مكة المكرمة)، 7:29 (غرينتش)

كشفت قطر، بالعاصمة السعودية الرياض، عن التصميم الجديد والتحديثات الجارية في ملعب خليفة الدولي, وهو أحد الملاعب التي ستحتضن نهائيات كأس العالم 2022 لكرة القدم, في حين أكد مجلس التعاون الخليجي دعمه للدوحة في تنظيم هذه البطولة.

وكشفت اللجنة العليا للمشاريع والإرث -الجهة المشرفة على مونديال قطر- ومؤسسة "أسباير زون" أمس عن التصميم المونديالي المعدل للملعب في الرياض، على هامش بطولة كأس الخليج الجارية حاليا في العاصمة السعودية.

وتبلغ سعة هذا الملعب -الذي سيحتضن مباريات بالدور الأول وحتى دور الثمانية- أربعين ألف متفرج, وسيتوفر على تقنية التبريد لضمان درجة حرارة في حدود 26 درجة مئوية.

وبدأت أعمال التحديث في ملعب خليفة في يوليو/تموز الماضي، ومن المنتظر أن تنتهي عام 2016, وتشمل خاصة بناء سقف متصل بالسقف الحالي ليغطي أغلبية الملعب, وتزويده بتقنية التبريد المبتكرة, وإنشاء متحف أولمبي.

وملعب خليفة الدولي -الذي تم تحديثه عامي 1992 و2005- بات ثالث ملعب تكشف قطر عن تصميمه الجديد. وسبق الكشف عن تصميم ملعبي الوكرة, والبيت في الخور، في يونيو/حزيران الماضي على هامش كأس العالم بالبرازيل.

وكان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وعد نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأميركية، بأن يكون مونديال 2022 الذي ستحتضنه بلاده الأجمل في تاريخ كرة القدم العالمية.

وقال الأمين العام للجنة القطرية العليا للمشاريع والإرث حسن الذوادي، أمس بالرياض، إن من المنتظر الكشف عن تصميمي ملعبي مؤسسة قطر والريان الجديد قبل نهاية العام الجاري. وأضاف أن الكشف بالعاصمة السعودية عن تصميم ثالث الملاعب المرشحة لاستضافة مونديال 2022 في قطر "يؤكد أولا على احتضان دول وشعوب المنطقة جميعا لهذا الحدث."

دعم خليجي
من جهته, أعلن الرئيس العام لرعاية الشباب بالسعودية الأمير عبد الله بن مساعد دعم بلاده لقطر ووقوفها إلى جانبها في تنظيم مونديال 2022.

بدوره, وصف الأمين العام لـمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، في تصريح له بالرياض، تنظيم مونديال 2022 في دولة خليجية بأنه فخر للخليج وللعرب جميعا, مؤكدا أن الدول الخليجية ستقف إلى جانب الدوحة لحماية هذا الحق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة