إعلان ترويجي لسيارة يثير غضب المسلمين الأميركيين   
الاثنين 1427/9/3 هـ - الموافق 25/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 6:26 (مكة المكرمة)، 3:26 (غرينتش)

سيارة متسوبيشي تعد إعلانا ترويجيا يسيء إلى صورة المسلمين بأميركا (الجزيرة-أرشيف)
قال زعماء المسلمين في الولايات المتحدة إن إعلانا ترويجيا لأحد أنواع السيارات يستند على فكرة الجهاد ويعلنه على سوق السيارات الأميركي ويقدم فتاوى مع سيوف مجانية للأطفال، إعلان مسيء للمسلمين ويتعين ألا يتم بثه.

وقال عدنان ميرزا مدير مكتب كولومبس بمجلس العلاقات الأميركية الإسلامية (كير) إن الإعلان الإذاعي الخاص بوكالة دنيس لسيارات متسوبيشي في كولومبس بولاية أوهايو "به فكرة كاملة عن الجهاد".

وقال ميرزا "إنهم يخططون لشن جهاد على سوق السيارات ويرتدي ممثلوهم زيا إسلاميا"، وأضاف إنهم "ذكروا البابا هناك وأيضا إعطاء سيوف من المطاط للأطفال. هذه تعليقات من النوع الذي يستحق الشجب".

وذكرت وسائل الإعلام المحلية تفاصيل الإعلان الإذاعي الذي لم يبث بعدُ ولكن مسؤولين في الوكالة رفضوا التعليق على مضمونه.

وقال موظفان في الوكالة إنهما استقبلا طوفانا من المكالمات حول الإعلان. وأشار موظف رفض الكشف عن اسمه إلى أن "الإعلان لم يبث أبدا لأنه ليس موجها للاستماع العلني"، ورفض أن يذكر ما إن كانت الوكالة قد غيرت رأيها بشأن بث الإعلان.

وقال ميرزا إن محطات إذاعية محلية عدة رفضت الإعلان، وأعرب عن الأمل في أن يقنع الجدل الوكالة بإعادة النظر في إستراتيجية مبيعاتها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة