الهند تجري تجربة ناجحة على مقاتلة خفيفة   
الخميس 1423/3/26 هـ - الموافق 6/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المقاتلة إل سي آي

أجرت هيئة الطيران الحكومية الهندية اليوم ثاني تجربة ناجحة على واحدة من أخف الطائرات المقاتلة في العالم، وذكرت أنها ستبدأ في إنتاجها بحلول عام 2006.

وقال وزير الدفاع الهندي جورج فرنانديز في مدينة بنغالور جنوب البلاد إن التجربة كان مخططا لها منذ فترة طويلة وليست لها علاقة بالتوترات الحالية بين الهند وباكستان وسط مخاوف من احتمال اندلاع حرب بين البلدين النوويين.

وأشاد فرنانديز بتجربة المقاتلة الخفيفة التي استمرت 30 دقيقة ووصفها بأنها حدث تاريخي في الطيران الهندي وله أهمية كبيرة لأمن البلاد القومي، مشددا على أنه ليس لهذه التجربة علاقة بما يحدث عند الحدود بقدر ما هي مجرد تطوير مستمر لقدرات الهند القتالية.

وقال مسؤولون هنود حضروا التجربة إن هيئة تطوير الطيران التي صممت المقاتلة "إل سي آي" وشركة هندوستان المحدودة للطيران وقعتا صفقة لتصنيع ثماني مقاتلات أخرى من نفس النوع. وذكر مدير الهيئة كوتا هارينارأيانا أن أول مقاتلة ستسلم عام 2006، ومن المتوقع أن تدخل القوات الجوية الهندية المقاتلة في الخدمة في أقرب وقت بعد استلامها.

وكانت الهند قد أجرت في العام الماضي أول سلسلة من التجارب لهذه المقاتلة الخفيفة التي وصفها المسؤولون بأنها أصغر وأخف طائرة تتخطى سرعتها سرعة الصوت في العالم. وطول الطائرة 13.2 مترا ووزنها 8500 كلغ.

يشار إلى أن الهند وجارتها باكستان تجريان من حين إلى آخر تجارب صاروخية، وقد أجرتا اختبارات على صواريخ متوسطة وبعيدة المدى بعضها قادر على حمل رؤوس نووية. ويمتلك البلدان صواريخ قادرة على ضرب أهداف داخل أراضي كل منهما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة