انتقاد ألماني لتخفيض عدد حكام مونديال 2006   
الأحد 3/3/1427 هـ - الموافق 2/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:50 (مكة المكرمة)، 21:50 (غرينتش)

الحكم الألماني ماركوس ميرك (الأوروبية-أرشيف)

خيم الحزن على أوساط الرياضة الألمانية بعد قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" اختيار حكام كأس العالم المقبلة بحيث تقتصر على حكم واحد من كل دولة، بما فيها ألمانيا الدولة المنظمة التي سيمثلها فقط الحكم الشهير ماركوس ميرك.  

وأعلن الفيفا الجمعة أسماء 23 حكما سيشاركون في إدارة النهائيات التي تجري في الفترة من 9 يونيو/حزيران إلى 9 يوليو/تموز المقبلين، وتم اختيارهم من قائمة ضمت 44 حكما خاضوا الاختبارات المقررة. 

واكتفى الاتحاد الدولي باختيار 23 حكما من 23 بلدا مختلفا، رغم أن المونديال السابق في كوريا الجنوبية واليابان عام 2002 شهد مشاركة 36 حكما. 

وعبر الحكم الألماني هيربرت فاديل وهو أحد الحكام الـ15 الذين لم يقع عليهم الاختيار عن حزنه لعدم مشاركته في تحكيم هذه البطولة الكبرى، معتبرا أن قرار الفيفا باختيار حكم واحد من كل دولة في النهائيات "غير حكيم".
 
كما أعرب رئيس لجنة الحكام الألمانية فولكر روث عن حزنه أيضا لعدم اختيار فاندل، لكنه أشاد باتجاه الفيفا لتقليل عدد الحكام المشاركين في إدارة المونديال.
 
جدير بالذكر أن الفيفا قرر أن يقوم الحكام بإدارة المباريات مع مساعدين ينتمون إلى نفس دولهم أو على الأقل قاراتهم، وسيتم الإعلان عن أسماء المساعدين بعد دورة تدريبية تستمر أربعة أيام في مدينة هامبورغ الألمانية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة