الحية: حماس تواصل حفر الأنفاق وصناعة الصواريخ   
السبت 1435/8/24 هـ - الموافق 21/6/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:29 (مكة المكرمة)، 14:29 (غرينتش)

أكد قيادي بارز في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اليوم السبت أن الحركة ستواصل صناعة الصواريخ وحفر الأنفاق في مواجهة إسرائيل.

وقال عضو المكتب السياسي لحماس خليل الحية -في كلمة له أثناء تشييع عدد من مقاتلي حماس قتلوا في انفجار وقع داخل نفق في مدينة غزة الخميس- إن "حماس وكتائبها (عز الدين القسام الجناح العسكري للحركة) ستواصل حفر الأنفاق وتصنيع الصواريخ وسنعبر البحار حتى ننتصر على العدو".

وأشار الحية إلى أن عناصر كتائب الشهيد عز الدين القسام الخمسة الذين توفوا في النفق هم "شهداء التجهيز والإعداد، فلا يمكن أن تحدث مواجهة مع العدو بدون هذا الإعداد، هؤلاء الشهداء شباب النخبة وخلاصة كتائب القسام وخيرتها".

واستشهد ستة فلسطينيين -من بينهم خمسة ناشطين من كتائب القسام- إثر انفجار عرضي وقع داخل نفق قرب الحدود الشرقية لمدينة غزة مع إسرائيل، وفق ما أعلنت كتائب القسام في بيان الخميس.

وأوضح البيان أن الشهداء هم: سلمان الحرازين وأحمد عياد وإبراهيم العرقان ورائد مرشود وخليل الغرابلي، وجميعهم من حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

وذكر البيان أن المقاومين استشهدوا أثناء تأديتهم واجبهم الجهادي في أحد أنفاق المقاومة شرق غزة. وقال "إن شهادتهم جاءت بعد مشوار جهادي عظيم ومشرّف، وبعد عمل دؤوب وجهاد وتضحية". 

وإلى جانب شهداء القسام الخمسة، استشهد كذلك أحد طواقم الدفاع المدني، حيث أصيب باختناق في حادثة النفق شرق غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة