أولمبياد سوتشي بالصحف الأميركية   
السبت 1435/4/9 هـ - الموافق 8/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:11 (مكة المكرمة)، 12:11 (غرينتش)
الحفل الافتتاحي للألعاب الشتوية في سوتشي الروسية تضمن فعاليات لفتت أنظار الجميع (رويترز)

رغم أن فعاليات افتتاح الألعاب الشتوية في منتجع سوتشي الروسي لفتت الأنظار بما تضمنته من تنوع وتسلسل وانعكاس للتاريخ الروسي، فإن الصحف الأميركية نظرت إليها من زوايا تحليلية وأبعاد وما تحمله من رسائل.

فقالت صحيفة نيويورك تايمز إن حفل افتتاح الألعاب الشتوية في منتجع سوتشي الروسي قدم عرضا لروسيا الجديدة التي حولت طموحات الألعاب الشتوية إلى واقع يوم الجمعة.

وأشارت الصحيفة الأميركية إلى أن هذه اللحظة الاحتفالية -التي جاءت بعد سبع سنوات من التحضير، والتي يعتقد أنها أكثر الألعاب الشتوية كلفة في التاريخ (خمسون مليار دولار)- تحمل رسالة وهي أن روسيا تعود بقوة.

وأوضحت نيويورك تايمز -التي نشرت عدة صور للاحتفالات في ثنايا تقريرها وتفاصيل العروض الافتتاحية- أن الاحتفال بكل تفاصيله يقدم للعالم روسيا وقد أُعيد بناؤها من جديد بشكل يختلف عما كانت عليه إبان الاتحاد السوفياتي الذي احتضن الألعاب الصيفية عام 1980.

وتابعت أن ألعاب سوتشي تعكس الطموح الشخصي للرئيس فلاديمير بوتين الذي كان "الأكثر جرأة" في تبني المشاريع الضخمة التي توضح نهوض الأمة تحت قيادته من فوضى الحقبة السوفياتية.

نيويورك تايمز: رسالة الألعاب الشتوية هي أن روسيا تعود بقوة (رويترز)

الرسالة للداخل
بدورها، قالت مجلة تايم إن افتتاحية الألعاب الشتوية في سوتشي جاءت احتفاء روسيّا موجها في غالبه إلى الجماهير الروسية، موضحة أنه عرض روسي لمشاهد روسي.

واستهلت المجلة تقريرها بالقول إن بوتين اكتفى في خطابه بالقول "أعلن افتتاح الألعاب الشتوية الـ 22".

وأشارت إلى أن الفعاليات من رقص وغناء وألعاب بهلوانية خلال ساعتين جاءت -بعد إعلان بوتين- لتدحض المخاوف الأمنية التي سادت الأجواء على مدى أشهر.

ولم تختلف صحيفة كريستيان سيايسن مونيتور في ذلك حين قالت إن الاحتفال كان لوحة لروسيا الجديدة مع الحنين إلى الحقبة السوفياتية.

وقالت الصحيفة إذا كان بوتين يأمل من هذه الاحتفاليات أن يظهر للعالم بأن بلاده قد نزعت أغلال الماضي الضيقة لتخرج إلى مستقبل أوسع، فإن الاحتفالات لم تف بالغرض.

وانتقدت كريستيان ساينس مونيتور تقيد البرنامج بالتسلسل الزمني لتاريخ البلاد، وقالت إن ذلك أفسد حفل الافتتاح.

وكان بوتين أعلن مساء الجمعة افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي تستمر في مدينة سوتشي حتى 23 من الشهر الحالي، بعد حفل استعراضي باهر شارك فيه الآلاف، وكان مرآة لتاريخ روسيا وحاضرها في أكبر حدث رياضي دولي تحتضنه بعد تفكك الاتحاد السوفياتي عام 1991.

وقد غاب عن هذه الاحتفالية معظم قادة الدول الغربية وعلى رأسهم الأميركي باراك أوباما والفرنسي فرانسوا هولاند.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة