العامل المشترك بين إسرائيل وفلسطين هشاشة المستقبل   
الأحد 1426/7/9 هـ - الموافق 14/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 8:53 (مكة المكرمة)، 5:53 (غرينتش)

مع بداية الانسحاب من غزة يبقى العامل المشترك بين إسرائيل وفلسطين هو هشاشة المستقبل هذا ما عبرت عنه إحدى الصحف البريطانية الصادرة اليوم الأحد, وتطرقت أخرى إلى التدخل الأميركي لإكمال مسودة الدستور العراقي في موعدها, وتناولت ثالثة ما أسمته ستالين الثورة الإيرانية, في حين دعت غيرها إلى الإنصات للشباب المسلم.

"
الانسحاب من غزة بالنسبة للبعض هو "ساعة الحقيقة" وبالنسبة لآخرين "اختبار الوحدة" فيما تسميه مجموعة ثالثة "الخيانة المطلقة"
"
برات/صنداي هيرالد
مستقبل غامض
كتب ديفد برات تعليقا في صحيفة صنداي هيرالد قال فيه إن العامل المشترك بين إسرائيل وفلسطين مع بداية الانسحاب من غزة هو هشاشة المستقبل, مشيرا إلى أنه سيكون إما نهاية لحلم أو بداية جديدة لآخر.

وقال برات إن العبارات التي وصف بها ذلك الانسحاب تنم عن المواقف المختلفة منه فهو بالنسبة للبعض "ساعة الحقيقة" وبالنسبة لآخرين "اختبار الوحدة"، فيما تسميه مجموعة ثالثة "الخيانة المطلقة".

وذكر أنه تحدث خلال هذا الأسبوع مع فلسطينيين وإسرائيليين في غزة ممن ستتغير حياتهم بسبب هذه العملية إما إلى الأفضل أو الأسوأ, مشيرا إلى أنه أيا كانت الأحداث التي ستصاحب هذا الانسحاب فإنه من المؤكد أن تداعياته على مستقبل العلاقات الفلسطينية الإسرائيلية ستكون ضخمة للغاية.

وختم برات قائلا إن بعض الفلسطينيين يحضرون للاحتفال بهذا الانسحاب في حين ينظر البعض الآخر إلى المستقبل بشيء من الريبة, مشيرا إلى أن نظراءهم الإسرائيليين يشاطرونهم نفس الإحساس.

ذكرى تصادف أخرى
وبدوره كتب كونال أرغوهات تعليقا في صحيفة أوبزورفور قال فيه إن اليهود المتدينين يحيون اليوم ذكرى "تيشا بعف" فيصومون ويتوقفون عن الضحك والجماع, كما يتحاشون المزاح تعبيرا عن حزنهم في ذكرى يوم تدمير هيكلهم عام 586 قبل الميلاد وهي تصادف أيضا طردهم من إسبانيا عام 1492.

وقال المعلق إن اليهود المتطرفين لم يتركوا هذه الفرصة تمر دون ربطها رمزيا بقرار إخلاء المستوطنات اليهودية من قطاع غزة, رغم استسلامهم للأمر الواقع.

ولخص الأسئلة المستقبلية بشأن هذا الموضوع قائلا: هل سيصاحب هذا الانسحاب عنف؟ وهل يعني سلاما حقيقيا لأهل غزة؟ وهل سترفع إسرائيل يدها كليا عن أرض وسماء وبحر غزة كي ينمو اقتصاد هذا القطاع؟ وهل سيؤدي هذا الانسحاب إلى دولة فلسطينية في المستقبل القريب؟

أما صحيفة إندبندنت أون صنداي فقالت إن هذا الأسبوع تاريخي في إسرائيل, مشيرة إلى أن إجلاء المستوطنين عن غزة ولو بالقوة قسم اليمين الإسرائيلي وسيمثل أكبر تحد يواجهه رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون منذ استلامه السلطة قبل أربع سنوات.

"
ما لم يحدث أمر خارق للعادة فإن المباحثات بشأن الدستور العراقي ستفشل, مما سيؤثر سلبا على جدول واشنطن التي تحاول إشاعة نوع من الاستقرار في العراق لتتمكن من البدء في سحب قواتها بحلول العام المقبل
"
إندبندنت أون صنداي
الدستور العراقي
كتب سمير يعقوب تعليقا في صنداي هيرالد قال فيه إن الزعماء العراقيين الذين يتسابقون مع الوقت لإكمال مسودة دستور بلادهم قبل الموعد الأخير المقرر لذلك أعلنوا عن اتفاقات مبدئية بشأن تقاسم عائدات النفط ومسائل أخرى, مشيرا إلى أنهم لا يزالون منقسمين حول العقبة الأهم والمتمثلة في الكيفية التي يجب أن توزع بها السلطات في العراق الجديد.

أما إندبندنت أون صنداي فقالت إن الدبلوماسيين في بغداد يمارسون ضغوطا متزايدة على الممثلين السنة في لجنة الدستور لحملهم على قبول مسودة دستور تنص على فدرالية العراق.

لكن الصحيفة نقلت عن السنة قولهم إنه ما لم يحدث أمر خارق للعادة فإن المباحثات ستفشل, مشيرة إلى أن ذلك سيؤثر سلبا على جدول واشنطن التي تحاول إشاعة نوع من الاستقرار في العراق لتتمكن من البدء في سحب قواتها بحلول العام المقبل.

أنصتوا للشباب المسلم
قالت أوبزورفور في افتتاحيتها إن الشباب المسلم يستحقون الإنصات لهم, مشيرة إلى أن السلطات البريطانية عليها أن تتحدث مباشرة إلى تلك الفئة وليس عن طريق مجلس مسلمي بريطانيا الذي وصفته بالمتطرف.

وفي موضوع متصل قالت نفس الصحيفة إن مجلس مسلمي بريطانيا أرسل رسالة إلى مدير هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) حذره فيها من أن برنامج "بانوراما" الذي ستبثه محطته الأسبوع القادم يدعو "لأجندة مساندة لإسرائيل", مشيرا إلى أنه "سيؤجج مشاعر غياب الثقة" لدى مسلمي بريطانيا.

وفي الإطار نفسه, قالت صنداي تايمز إن المنشق السعودي المقيم في لندن محمد المسعري يسير موقعا على شبكة الإنترنت يعطي معلومات فنية عن حرب المدن وكيفية تنفيذ الإرهابيين المحتملين لها.

وذكرت الصحيفة أن الدليل الذي يسمى "دليل المجاهد المبتدئ" يعطي تفاصيل تتعلق بالتدريب الجسدي ومراقبة أهداف العدو, فضلا عن التقنيات الخاصة بالعمليات.

"
فوز أحمدي نجاد في الانتخابات الإيرانية دليل على أن الديمقراطية في الشرق الأوسط لا تعني بالضرورة انتصار المثل الغربية التحررية, بل على العكس من ذلك قد تكشف عن التطرف والقومية الضيقة بين الشعوب نفسها
"
ديلي تلغراف
ستالين إيران
كتب نيال فرغنسون أستاذ التاريخ في جامعة هارفرد تعليقا في صحيفة ديلي تلغراف حذر فيه من إساءة تقدير الأنظمة الثورية, وخاصة تقدير مدى تصميم الثوريين على الجهاد من أجل تحقيق أهدافهم مهما كلفهم ذلك من الوقت والجهد.

وضرب المعلق أمثلة بالثورة الفرنسية التي بدأت عام 1789 ودامت 20 سنة والثورة البولشيفية التي بدأت عام 1917 ولم ينته تهديدها للعالم إلا أواخر ثمانينيات القرن الماضي.

وأشار فرغنسون في هذا الإطار إلى أن فوز أحمدي نجاد في الانتخابات الإيرانية دليل على أن الديمقراطية في الشرق الأوسط لا تعني بالضرورة انتصار المثل الغربية التحررية, بل على العكس من ذلك قد تكشف عن التطرف والقومية الضيقة بين الشعوب نفسها.

أما مايكل بورتيليو فكتب في صحيفة صنداي تايمز تعليقا دعا فيه الرئيس الأميركي جورج بوش إلى إبداء بعض الاحترام لإيران.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة