غارة أميركية بوزيرستان توقع قتلى   
الاثنين 1433/2/29 هـ - الموافق 23/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 12:27 (مكة المكرمة)، 9:27 (غرينتش)

تشييع أحد ضحايا الغارات الأميركية في شمال وزيرستان (الفرنسية-أرشيف)

قال مراسل الجزيرة في باكستان إن أربعة أشخاص قتلوا اليوم الاثنين بغارة جوية أميركية جديدة على منطقة وزيرستان القبلية، وأكدت مصادر أمنية باكستانية أنهم مقاتلون أجانب.

وذكر مسؤولون في الاستخبارات الباكستانية أن طائرة استطلاع يعتقد أنها أميركية أطلقت صاروخين على سيارة في قرية ديجان بشمال وزيرستان مما أدى إلى مقتل المقاتلين المفترضين الأربعة وهم من تركمانستان وفقا لبعض تلك المصادر.

وتحدثت بعض المصادر الأمنية عن استهداف منزل في القرية التي تقع على مسافة 25 كيلومترا إلى الغرب من مدينة ميرانشاه كبرى مدن منطقة شمال وزيرستان قرب الحدود مع أفغانستان.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني أن مقاتلين أحاطوا بالسيارة التي أصيبت في القصف واستخرجوا منها جثث القتلى.

وتقول الولايات المتحدة إن شمال وزيرستان ملاذ لمقاتلي القاعدة ولشبكة حقاني المرتبطة بحركة طلبان الأفغانية، فضلا عن حركة طالبان باكستان.

وكانت واشنطن قد علقت مؤقتا الغارات التي تشنها طائرات استطلاع تابعة للجيش أو لوكالة الاستخبارات المركزية على المناطق القبلية الباكستانية المتاخمة لأفغانستان عقب مقتل 24 جنديا باكستانيا في غارة شنتها مروحيات على موقع عسكري باكستاني في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وأقر حلف شمال الأطلسي بمسؤوليته عن الغارة التي أسف الرئيس الأميركي باراك أوباما لحدوثها ووصفها بأنها خطأ. 

وكانت تقارير قد تحدثت منتصف الشهر الحالي عن مقتل زعيم طالبان باكستان حكيم الله مسعود بغارة جوية أميركية، لكن مصادر رسمية باكستانية أكدت نهاية الأسبوع الماضي أن مسعود لا يزال حيا وآمنا في مكان غير معروف بشمال وزيرستان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة