الزياني يدين قصف الحوثيين للمنصورة بعدن   
الجمعة 1436/9/16 هـ - الموافق 3/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)

دان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني بشدة ما أسماها الجريمة البشعة التي ارتكبتها مليشيات جماعة الحوثي جراء قصفها العشوائي حيَّ المنصورة في مدينة عدن يوم الأربعاء، مما أدى إلى قتل وإصابة عشرات المدنيين الأبرياء.

ووصف الزياني -في بيان- الاعتداءات الحوثية بأنها ممنهجة وتستهدف العزل، لا سيما في عدن وتعز جنوبي البلاد. وقال إنها جرائم ضد الإنسانية تتنافى مع مبادئ الدين الإسلامي وتحرّمها القوانين الدولية.

واستنكر الزياني "الحصار الجائر المفروض على مدينة عدن"، داعيا مجلس الأمن الدولي إلى التحرك العاجل لوقف الانتهاكات وتنفيذ قراره رقم 2216.

وكان عدد من المدنيين قتلوا وجرحوا جراء قصف مليشيا الحوثي وقوات موالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح يوم الأربعاء على حي المنصورة في مدينة عدن.

وشمل القصف المباني السكنية في الحي المكتظ بالسكان، وبث ناشطون صورا قالوا إنها لمصابين بفعل القصف تم نقلهم إلى مستشفى النقيب في مدينة عدن.

من جانب آخر، كشفت منظمة صحفيات بلا قيود اليمنية في تقرير لها عن أكثر من مئتي حالة انتهاك تعرض لها الصحفيون والإعلاميون في اليمن منذ سيطرة الحوثيين وقوات صالح على صنعاء في سبتمبر/أيلول الماضي.

وقالت المنظمة إن ما لا يقل عن ثمانية صحفيين قتلوا، وأُغلقت جميع القنوات والإذاعات والصحف المحلية، وحجبت معظم المواقع المناوئة لجماعة الحوثي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة