الأوكرانيون يقترعون في انتخابات برلمانية الأحد القادم   
الأربعاء 1423/1/14 هـ - الموافق 27/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ليونيد كوتشما
يتوجه الناخبون في أوكرانيا الأحد القادم إلى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في انتخابات برلمانية تخشى الولايات المتحدة والدول الغربية من حدوث تزوير فيها لصالح التحالف الموالي للرئيس ليونيد كوتشما. وسيشارك ألف مراقب دولي في الإشراف على عملية الاقتراع.

وتشير آخر استطلاعات للرأي إلى أن تحالف من أجل أوكرانيا المعارض (يمين الوسط) بزعامة رئيس الوزراء السابق فيكتور يوشنكو حصل على أكثر من 20% من عدد الأصوات، في حين يأتي الحزب الشيوعي الأوكراني في المرتبة الثانية بعد أن حصل على أكثر من 15%.

لكن مراقبين محايدين يتوقعون فوز حزب أوكرانيا الموحدة الموالي للرئيس كوتشما بنحو 150 من إجمالي مقاعد البرلمان البالغة 450 مقعدا، رغم أن استطلاعات الرأي تشير إلى حصوله على 7% من عدد الأصوات فقط.

وقال يوري سفيتنكو من جمعية العلوم السياسية الأوكرانية "إن كوتشما سيسيطر على ما لا يقل عن 30% من عدد مقاعد البرلمان بفضل لعبة التحالفات السياسية".

أما التحالف الذي يقوده رئيس المكتب الرئاسي فلاديمير لتفين ورئيس الوزراء أناتولي كيناخ، فسيعتمد على دعم الأحزاب الصغيرة لاسيما حزب الخضر وحزب نساء المستقبل.

وتشدد الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على ضرورة إجراء انتخابات نزيهة لاستعادة ثقتها بحكومة الرئيس كوتشما الذي تتهمه أحزاب المعارضة وجماعات حقوق الإنسان الأوكرانية بالضلوع في اغتيال الصحفي جورجي غونغادزه الذي عثر على جثته مقطوعة الرأس في نوفمبر/تشرين الثاني 2000. وينفي كوتشما هذه التهم ويقول إن خصومه يحاولون زعزعة استقرار البلد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة