مرسيليا يلحق بموناكو خارج كأس أندية فرنسا   
الخميس 1427/10/3 هـ - الموافق 26/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:11 (مكة المكرمة)، 22:11 (غرينتش)
نجم مرسيليا فرانك ريبيري تحت رقابة لاعبي سانت إتيان (الفرنسية)

خرج مرسيليا من كأس رابطة الأندية الفرنسية المحترفة لكرة القدم بخسارته المفاجئة أمام سانت إتيان 1-4 بعد ثلاثة أيام فقط من خسارته بنفس النتيجة أمام ليون على قمة بطولة الدوري، ليلحق بموناكو الذي ودع البطولة أمس بخسارته أمام ريمس فريق الدرجة الثانية.
 
وانتظر سانت إتيان إلى نهاية الشوط الأول ليسجل هدفين عن طريق ديوارا (45) وهوتكور (45) ثم أضاف هدفين في الشوط الثاني عبر غوميس (52) وبيلوس (72 من ركلة جزاء) بينما اكتفى مرسيليا بهدف وحيد سجله باجيس (56 من ركلة جزاء).
 
وأكمل مرسيليا المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعب وسطه النيجيري ولسون أروما للإنذار الثاني في الدقيقة 66.
 
وكان مرسيليا قد سقط سقوطا كبيرا بملعبه وبالنتيجة ذاتها أمام ليون المتصدر وحامل اللقب في السنوات الخمس الماضية في قمة الدوري المحلي الأحد الماضي وهو ما جعله يتأخر عن المتصدر بثماني نقاط كاملة.
 
وودع موناكو كأس الأندية الفرنسية عندما خسر أمام ريمس فريق الدرجة الثانية 3-4 بركلات الترجيح التي احتكما إليها بعد انتهاء مباراتهما التي جرت أمس الثلاثاء بالتعادل السلبي.
 
وجاءت خسارة موناكو في أول مباراة تحت قيادة لوران بانيد بعد إقالة المدرب الروماني لازلو بولوني بسبب سوء نتائج الفريق الذي تراجع إلى المركز التاسع عشر قبل الأخير في ترتيب الدوري نتيجة خسارته سبع مباريات من أصل عشر.
 
ليون يتقدم
من جهة أخرى حسم ليون بطل الدوري في الأعوام الخمسة الماضية مواجهته القوية مع باريس سان جرمان بالفوز عليه 2-1 مساء الأربعاء ضمن الدور ثمن النهائي لكأس الأندية الفرنسية.
 
وحقق ليون فوزه الحادي عشر على التوالي في كافة المسابقات بفضل سيلفان ويلتورد الذي سجل هدفي المباراة (88 و90) بعد أن تقدم فريق العاصمة عبر البرازيلي سيزار (58 من ركلة جزاء).
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة