الرئيس الكيني يعزل نائبه إثر خلافات بالحزب الحاكم   
الجمعة 1423/6/22 هـ - الموافق 30/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دانيال أراب موي
أعلنت الإذاعة الرسمية في كينيا أن الرئيس دانيال أراب موي عزل نائبه جورج سيتوتي من منصبه بقرار رئاسي اليوم.

ويقف سيتوتي الذي شغل منصب نائب الرئيس الكيني لـ13 عاما في مقدمة الصراعات التي يشهدها حزب كانو الحاكم على خلفية اختيار مرشح الحزب الذي سيخوض الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في ديسمبر/كانون الأول المقبل ليخلف موي في السلطة.

وشن سيتوتي ومجموعة من كبار أعضاء الحكومة ثورة لم يسبق لها مثيل ضد الرئيس موي منذ أن أعلن دعمه لابن أول رئيس لكينيا أوهورو كينياتا لخلافته بعد تقاعده.

وبحسب الدستور الكيني فإن موي يجب أن يتقاعد عن منصبه في الانتخابات المقبلة بعد أن أمضى في السلطة 24 عاما.

ويقول منتقدي موي إنه يدعم كينياتا كخليفة له ليستمر نفوذه في السلطة حتى بعد مغادرته القصر الرئاسي، في حين يقول الرئيس دانيال أراب موي إن كينياتا (41عاما) وهو رجل أعمال تنقصه الخبرة السياسية، أفضل مرشح يقود البلاد التي يبلغ عدد سكانها 30 مليون نسمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة