المرصد: 115 ألف قتيل بسوريا   
الأربعاء 28/11/1434 هـ - الموافق 2/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 1:47 (مكة المكرمة)، 22:47 (غرينتش)
الحصيلة التي أعلنها المرصد السوري تشمل 6000 طفل (الفرنسية-أرشيف)

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان الثلاثاء أن عدد ضحايا أعمال العنف والاشتباكات في سوريا منذ اندلاع الثورة قبل عامين ونصف العام بلغ 115 ألف قتيل.

وقال المرصد في تحديث للحصيلة التي تغطي الفترة من 18 مارس/آذار 2011 حتى 30 سبتمبر/أيلول الماضي إن أكثر من 41 ألف مدني بينهم 6000 طفل و4000 امرأة قتلوا بنيران القوات النظامية السورية.

أما عدد القتلى في صفوف الموالين لنظام الرئيس بشار الأسد فقد بلغ 47 ألفا، بينهم نحو 29 ألف عسكري نظامي، في حين ينتمي الباقون إلى مليشيات كالشبيحة وجيش الدفاع الوطني.

وتشمل حصيلة خسائر القوات الموالية للنظام 174 من مقاتلي حزب الله اللبناني الذي أقر أمينه العام حسن نصر الله بأنه مشارك في القتال بسوريا إلى جانب القوات النظامية.

وفي صفوف المعارضة, قتل 23 ألف مسلح بينهم أكثر من 2000 من العسكريين المنشقين, ونحو 4500 من المقاتلين الأجانب وآخرون لم يتم التعرف عليهم.

ووفقا لإحصاءات المرصد السوري لحقوق الإنسان, فإن عدد الضحايا خلال الشهر الماضي فقط قارب 5000 قتيل.

ولا تشمل الحصيلة الجملية التي كشف عنها المرصد عشرات الآلاف من المعتقلين لدى النظام, الذين ترجح المعارضة أن قسما منهم تمت تصفيته, كما لا تشمل نحو 3000 من الجنود النظاميين الأسرى لدى المعارضة.

ويقول المرصد إنه يوثق الوفيات بوسائل من بينها التسجيلات والصور الفوتوغرافية للجثث, ويسعى للتأكد من الهويات من خلال الأسر والمسعفين والناشطين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة