أردوغان يزور طهران لبحث ملفات المنطقة والعلاقات الثنائية   
الثلاثاء 1436/6/18 هـ - الموافق 7/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 10:50 (مكة المكرمة)، 7:50 (غرينتش)

يصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى طهران صباح اليوم الثلاثاء في أوّل زيارة رسمية له لإيران بوصفه رئيس دولة، تلبية لدعوة نظيره الإيراني حسن روحاني بعد أربع سنوات لآخر زيارة على مستوى الزعماء.

وقالت وكالة الأناضول إن أردوغان غادر العاصمة التركية أنقرة متوجها إلى طهران، ويرافقه وفد وزاري يضم وزراء الخارجية والاقتصاد والتجارة والجمارك والطاقة والموارد الطبيعية والثقافة والسياحة والتنمية.

ومن المرتقب أن يلتقي أردوغان الرئيس روحاني وكذلك مرشد الثورة علي خامنئي. وسوف تكون ملفات المنطقة محل نقاش بين الجانبين، إضافة إلى العلاقات الثنائية.

وتأتي هذه الزيارة بعد التصريحات الأخيرة للرئيس التركي التي طالب فيها إيران بسحب مقاتليها من سوريا والعراق واليمن. وكان مقررا أن تستمر هذه الزيارة يومين ثم عدّلها الجانب التركي إلى يوم واحد.

وكان الرئيس التركي قد أدان بشكل واضح الأسبوع الماضي سعي إيران إلى "الهيمنة" على اليمن، وعبّر عن دعمه تحالف عملية عاصفة الحزم الذي تقوده السعودية ضد جماعة الحوثي.

وقال حينها إن "إيران تبذل جهودا للهيمنة على المنطقة، وتحركاتها في المنطقة تتجاوز حدود الصبر". ووصف تصريحات إيران الداعمة لجماعة الحوثي والمناهضة للعمليات الجوية التي تشنها عشر دول -بينها خمس خليجية- باليمن بأنها "طبيعية وتكشف دورها في سوريا والعراق".

ورد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف باتهام أنقرة بالتسبب بعدم الاستقرار في المنطقة.

وكان عدد من المسؤولين والنواب الإيرانيين دعوا الحكومة إلى إلغاء زيارة أردوغان لإيران.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة