مثقفون عرب ينددون باغتيال الحريري   
الجمعة 1426/1/9 هـ - الموافق 18/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:24 (مكة المكرمة)، 13:24 (غرينتش)
نددت مجموعة من المثقفين والإعلاميين والجامعيين اللبنانيين والعرب بمبادرة من المنتدى الثقافي اللبناني باغتيال الرئيس رفيق الحريري، معتبرين أن ذلك يشكل منعطفا خطيرا في تاريخ لبنان وعودة إلى ثقافة العنف والاغتيالات التي دفع الشعب اللبناني ثمنها غاليا خلال سنوات الحرب السوداء.
 
وقالت إنه "منذ محاولة اغتيال النائب مروان حمادة التي لم يكشف حتى الآن عن أي من خيوطها هناك محاولة جديدة للعودة إلى هذه العقلية المجرمة ومحاولة لتعميمها لنشر الرعب بين الناس وخنق أي صوت يعارض".
 
وحمل بيان المجموعة من باريس أصحاب القرار والسلطات المعنية مسؤولية الحفاظ على أمن اللبنانيين وقياداتهم الوطنية. وأضاف "نعلن غضبنا العارم أمام هذه الجريمة وعن رفضنا للنهج الذي لن يؤدي إلا إلى تمسك الشعب اللبناني بحريته وسيادته واستقلاله ووحدته الوطنية".
 
ومن الموقعين على البيان الشعراء والكتاب أدونيس وعيسى مخلوف وصلاح ستيتية وفينوس خوري غاتا ونجوى بركات وجيرار خوري وفيصل جلول ورفيف فتوح وأنشارة ميرا برانس. ومن الإعلاميين وليد شميط وكمال طربية وسامي كليب وفوزي شلق إضافة إلى رئيس المنتدى الثقافي اللبناني نبيل أبو شقرا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة