ميلان ثالثا بدوري إيطاليا   
الاثنين 1431/4/14 هـ - الموافق 29/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:20 (مكة المكرمة)، 12:20 (غرينتش)
لاعب ميلان ماريو ماتيز زارتا (يمين) في صراع على الكرة مع منافسه من لاتسيو (الفرنسية)

واصل ميلان نزف النقاط وفقد فرصة تقليص الفارق الذي يفصله خلف منافسه إنتر ميلان في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما اكتفى بالتعادل مع ضيفه لاتسيو 1-1 بالمرحلة الـ31.

وفشل الفريق في استغلال خسارة إنتر ميلان أمام روما 1-2 السبت بافتتاح  المرحلة لتقليص الفارق بينهما إلى نقطة واحدة على غرار فريق العاصمة، فتراجع  بالتالي إلى المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط عن الإنتر ونقطتين عن روما.
 
وتعد هذه المباراة الثالثة على التوالي التي يفشل فيها ميلان في تحقيق الفوز بعد  سقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه نابولي 1-1، وخسارته أمام مضيفه بارما صفر-1 في  المباراتين الأخيرتين.

وعانى ذلك الفريق كثيرا بسبب الغيابات الكثيرة في صفوفه أبرزها صانعا ألعابه أندريا بيرلو والبرازيلي رونالدينيو بسبب الإيقاف، والبرازيلي ألكسندر باتو ومانشيني  وبونيرا وأليساندرو نيستا بسبب الإصابة.

ونجح ميلان في افتتاح التسجيل بالدقيقة 19, وقبل أن يدرك لاتسيو التعادل بواسطة السويسري ستيفان ليتشستاينر بالدقيقة 32.
كما فرض سيطرة مطلقة على مجريات المباراة دون أن ينجح في تسجيل هدف الفوز، وقد حرمته العارضة من هدف محقق بردها تسديدة قوية للمدافع أنطونيني.
 
أليساندرو ديل بييرو (يسار) قبيل تسجيله الهدف الأول (الفرنسية) 
يوفنتوس يستعيد توازنه

واستعاد يوفنتوس توازنه ونغمة الانتصارات بفوزه الصعب على ضيفه أتالانتا 2-1.
 
وعانى الفريق الذي لم يحظ بتشجيع جماهيره الغاضبة من النتائج المخيبة، كثيرا لتخطي عقبة أتالانتا وانتظر حتى الدقيقة 82 ليسجل هدف الفوز عبر لاعب وسطه البرازيلي فيليبو ميلو, بعد أن سجل الهدف الأول قائده أليساندور دل بييرو بالدقيقة 30.
وهو الفوز الرابع عشر ليوفنتوس هذا الموسم، والأول في مبارياته الأربع الأخيرة بعد سقوطه في فخ التعادل أمام سيينا 3-3، وخسارتيه أمام سمبدوريا صفر-1 ونابولي 1-3 .
 
وفي مباريات أخرى، فاز فيورنتينا على أودينيزي 4-1 وتعادل جنوى وسيينا صفر-صفر، وكييفو مع بارما بالنتيجة ذاتها وليفورنو مع باري 1-1.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة