تشيني يبحث بالسعودية قضايا النفط والعراق   
السبت 1429/3/16 هـ - الموافق 22/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:24 (مكة المكرمة)، 21:24 (غرينتش)
زيارة تشيني للسعودية جاءت ضمن جولة شملت العراق وسلطنة عمان (الفرنسية)
بدأ ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي زيارة إلى السعودية يتوقع أن تتركز حول الوضع في العراق وأفغانستان, إضافة إلى بحث محاولات استعادة الاستقرار إلى أسواق النفط العالمية.

وتأتي زيارة تشيني للسعودية ضمن جولة شملت أيضا كلا من العراق وسلطنة عمان وأفغانستان.

وأوضح مستشار تشيني لشؤون الأمن القومي جون هانا أن نائب الرئيس سيستعرض مع ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز "جدول أعمال واسعا من القضايا الدبلوماسية والأمنية فضلا عن وضع سوق الطاقة العالمي".

وقال المستشار من على متن الطائرة التي أقلت الوفد الأميركي إلى السعودية إن الجانبين سيجريان محادثات موسعة بشأن المشاكل الموجودة في السوق.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد أعلن في 12 مارس/آذار الجاري أن إحدى مهام نائبه عندما سيتوجه إلى الشرق الأوسط ستكون السعي إلى رفع إنتاج أوبك من النفط. وعبر بوش عن أمله في أن "يستمع الملك عبد الله بانتباه شديد إلى تشيني", في هذه القضية.

يشار إلى أن أسواق النفط شهدت مؤخرا ارتفاعا لا سابق له في الأسعار التي حطمت جميع الأرقام القياسية وتجاوزت الـ110 دولارات للبرميل قبل أن تهبط إلى نحو مائة دولار أمس الخميس في سوق نيويورك.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة