مشعل: نبحث إدارة للإشراف على غزة   
الجمعة 1425/8/24 هـ - الموافق 8/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 18:21 (مكة المكرمة)، 15:21 (غرينتش)

"
موقف حماس هو أن يتم تشكيل قيادة وطنية موحدة "بالتوافق" بعد انسحاب إسرائيل من غزة، على أن يلي ذلك إجراء انتخابات وفق الأصول الديمقراطية
"
خالد مشعل
أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) استمرار وجود خلافات بين حماس وفتح في المواقف، سواء تجاه ترتيب البيت الفلسطيني أو في المفاوضات مع إسرائيل.

وأوضح خالد مشعل أن الحوار الدائر بالقاهرة حاليا ما زال يدور حول ترتيب البيت الفلسطيني، نافيا طرح مسألة وقف إطلاق النار. كما فتح دعا في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط نشرت في عددها الصادر اليوم إلى اتخاذ خطوة حاسمة وفاعلة لإشعار جميع القوى الفلسطينية بجديتها في مسألة المشاركة بالقرار السياسي حتى يمكن التوصل لصيغة حقيقية وليس شكلية للعمل الوطني المشترك.

وبصدد ما تردد عن تشكيل لجنة تضم ممثلين من السلطة والفصائل الفلسطينية للإشراف على غزة وإدارتها بعد الانسحاب الإسرائيلي منها، قال مشعل إنه إلى الآن لم يتم التوصل لآلية لكيفية تحقيق ذلك مشيرا إلى أن هناك تصريحات من قادة فتح حول شراكة من هذا النوع إلا أن معالمها لم تتحدد بعد.

وأوضح أن موقف حماس هو أن يتم تشكيل قيادة وطنية موحدة "بالتوافق" بعد انسحاب إسرائيل من غزة، على أن يلي ذلك إجراء انتخابات وفق الأصول الديمقراطية.

وأكد رئيس المكتب السياسي لحماس أن الحركة مستعدة للانضمام إلى منظمة التحرير الفلسطينية، إذا أبدت الأخيرة استعدادها لإعادة تشكيل نفسها على أسس سياسية وديمقراطية جديدة.

وذكر أن ما تردد عن خطة عرضت على حماس لوقف العمليات العسكرية لمدة عام لحين تنفيذ الانسحاب الإسرائيلي من غزة بهدف ضمان عدم عرقلة هذا الانسحاب، ما زال في طور المناقشات وأنه ليس هناك اتفاق حوله بعد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة