أميركي يقتل زوجته وأطفاله الثلاثة ثم ينتحر   
الأحد 1430/4/23 هـ - الموافق 19/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:21 (مكة المكرمة)، 13:21 (غرينتش)
سكان يقرؤون الصحف بولاية ميريلاند (الفرنسية-أرشيف)
أقدم أميركي في بلدة قرب مدينة فريدريك بولاية ميريلاند الأميركية على قتل زوجته وأطفاله الثلاثة قبل أن ينتحر.
 
وقالت السلطات إن كريستوفر أي. وود (34 عاما) طعن أفراد أسرته ثم أطلق الرصاص على نفسه. ووجدت الزوجة (33 عاما) والأبناء وهم ولدان (5 و4 أعوام) وشقيقتهما (عامان) جثثا هامدة على أسرّتهم.
 
وأصاب الحادث السكان بالذهول في البلدة التي تبعد نحو 16 كلم من مدينة فريدريك ويقطنها حوالي أربعة آلاف شخص، وقال بعضهم إن الأسرة كان يبدو عليها السعادة واعتاد الأطفال على اللعب في فناء الدار مع كلبهم.
 
وقال المسؤول في الشرطة تشارلز جنكينز إنها عثرت على ما لا يقل عن خمس رسائل مكتوبة بخط يد الأب في منزله، مشيراً إلى أن الرسائل وإن لم توضح دوافع الحادثة، قد تسلط الضوء على الأسباب المحتملة لذلك.
 
وتابع أن هناك مؤشرات في إحدى هذه الرسائل على أنه ربما كان يعاني من بعض المشاكل النفسية، كما أن هناك ذكرا لبعض الأدوية التي كان يستعملها، لافتاً إلى أنه ليس في سجلات وود ما يشير إلى سوابق في العنف المنزلي أو النزاعات العائلية.
 
وقال جنكينز "ربما كانت لديه مشاكل مالية أو كان يرزح تحت الديون"، مضيفا أن "هذه أسوأ حادثة تمر عليّ خلال وجودي في العمل منذ 20 عاما".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة