العاهل الأردني يحذر من اندلاع ثلاث حروب أهلية بالمنطقة   
الاثنين 1427/11/7 هـ - الموافق 27/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 8:52 (مكة المكرمة)، 5:52 (غرينتش)
الملك عبد الله الثاني يخشى انزلاق المنطقة في عنف يستمر عقدين (الفرنسية-أرشيف)

حذر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني من مخاطر اندلاع ثلاث حروب أهلية محتملة في الشرق الأوسط العام القادم، تشمل العراق والأراضي الفلسطينية ولبنان ما لم يتحرك المجتمع الدولي بشكل عاجل وقوي لتجنب الانزلاق نحوها.
 
وقال في حديث مع شبكة (ABC) الأميركية "نستطيع أن نتخيل أننا سندخل العام 2007 في خضم ثلاث حروب أهلية، وبالتالي فإن الوقت حان لاتخاذ خطوة قوية للإمام باعتبارنا جزءا من المجتمع الدولي وضمان أن نجنب الشرق الأوسط الأزمة الكبيرة التي أخشى وأرى احتمال حدوثها".
 
كما حذر العاهل الأردني من أنه إذا لم تتطور عملية السلام في المنطقة الشهرين المقبلين "فلن يكون هناك شيء لنتحدث بشأنه" وسيواجه الشرق الأوسط العنف لعقد آخر أو عقدين من الزمن.

وأوضح الملك عبد الله الثاني أنه يتعين على الولايات المتحدة أن تنظر إلى "الصورة الكبيرة" وأن يكون لديها الحلول الشاملة للشرق الأوسط تشمل جميع الأطراف في المنطقة مشيرا إلى أن هذا يجب أن يشمل سوريا وإيران.
 
وعبر عن أمله بأن يكون لدى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أفكار يطرحها على الرئيس الأميركي جورج بوش بشأن كيفية التوفيق بين الجماعات المختلفة في العراق، "لأن من الواضح كما نشهد أن الأمور بدأت تخرج عن نطاق السيطرة، هناك حاجة لتحرك قوي للغاية هناك اليوم".
 
ويتوجه الرئيس الأميركي إلى عمان الأربعاء القادم حيث سيلتقي الملك عبد الله الثاني ويجري محادثات الخميس مع المالكي. وأعرب العاهل الأردني عن أمله بأن تفضي مباحثاته مع الرئيس بوش إلى القيام "بكل ما يمكن من أجل الشعب العراقي".
 
لكنه أكد في الوقت نفسه ضرورة تركيز الاهتمام على المشكلات الأساسية وهي الفلسطينيون وعملية السلام بالإضافة إلى المخاوف الكبيرة إزاء الأحداث التي وقعت خلال الأيام الماضية في لبنان.
 
وأضاف "أقول دائما إن فلسطين هي الأصل، إنها مرتبطة بما يحدث في العراق وما يحدث في لبنان، إنها مرتبطة بالقضايا التي نجد أنفسنا فيها مع السوريين، لذا إن كنتم تريدون حلا شاملا فإن الحل الشامل هو في حشد جميع الأطراف في المنطقة معها".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة