كوريا الشمالية غير مكترثة لبقائها في لائحة الإرهاب   
السبت 1429/9/21 هـ - الموافق 20/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:11 (مكة المكرمة)، 21:11 (غرينتش)
مسؤولون من الكوريتين لدى لقائهم اليوم في منطقة بانمونغون الحدودية (الفرنسية)

أعلنت كوريا الشمالية الجمعة أنها تستعد لإعادة تشغيل المفاعل النووي يونغبيون الذي باشرت تفكيكه بموجب اتفاق دولي على ما ذكرت وسائل الإعلام الرسمية الكورية الشمالية، وأنها لم تعد مكترثة لبقاء اسمها ضمن ما يسمى اللائحة الأميركية للدول الداعمة للإرهاب.
 
وقال متحدث باسم الخارجية الكورية الشمالية إن عمليات إعادة تشغيل المفاعل بدأت "منذ بعض الوقت".
 
ونقلت وكالة الأنباء الكورية عن المتحدث قوله "الآن وقد ظهرت النوايا الأميركية الحقيقية علنا فإن كوريا الشمالية لم تعد ترغب في سحب اسمها من لائحة الدول الداعمة للإرهاب ولم تعد تتوقع أن يحصل ذلك".
 
وكان المفاوض الأميركي للملف النووي الكوري الشمالي كريستوفر هيل أشار بداية الشهر الجاري إلى أن الولايات المتحدة ستسحب "فورا" كوريا الشمالية من لائحة الدول الداعمة للإرهاب إذا قبلت آلية مراقبة لمنشآتها النووية.

وأعلنت كوريا الشمالية في بداية الشهر نفسه أنها أوقفت تفكيك مفاعل يونغبيون الذي كان مقررا وفق اتفاق دولي أبرم في إطار مباحثات الدول الست (الكوريتان والصين والولايات المتحدة واليابان وروسيا).
 
وكان مسؤول كوري شمالي نفى في وقت سابق اليوم معلومات بشأن صحة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل، معتبرا أن تلك المعلومات خاطئة وتؤثر سلبيا على العلاقات مع كوريا الجنوبية.
 
وقال مسؤول في وزارة الخارجية الكورية الشمالية "إنها مغالطات أطلقها أناس يريدون ضرب الوحدة بين الكوريتين".
 
وجاء تصريحه قبل بدء محادثات بين الكوريتين في بانمونغون وهي قرية مشتركة بين الجانبين على الحدود المدججة بالسلاح لمناقشة شروط منح بيونغ يانغ مساعدات في مجال الطاقة في إطار الاتفاق النووي.
 
وكانت السلطات الكورية الجنوبية أعلنت الخميس الماضي أن كيم (66 عاما) الذي يحكم كوريا الشمالية منذ وفاة والده عام 1994 تعرض لجلطة دماغية ولكنه تعافى منها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة