انفجار بمقر اجتماع للمعارضة البنغلاديشية يقتل ويجرح العشرات   
الجمعة 1425/12/18 هـ - الموافق 28/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:45 (مكة المكرمة)، 12:45 (غرينتش)
هجوم جديد على حزب عوامي البنغلاديشي بعد أقل من خمسة أشهر من هجوم مماثل (الأوروبية-رشيف)
قالت مصادر طبية وأمنية في بنغلاديش إن قنبلة يدوية انفجرت في مقر اجتماع للمعارضة أدت إلى مصرع وزيرالمالية السابق محمد كيبريا وأربعة آخرين في حين بلغ عدد الجرحى حوالي مائة.
 
وقال رئيس الشرطة فاخرول إسلام خان إن الهجوم وقع أثناء اجتماع لحزب عوامي المعارض بمنطقة هابيجانغ الواقعة شمال شرق العاصمة دكا.
 
وأكد الأطباء أن وزير المالية شاه محمد كيبريا (73 عاما) توفي وهو في طريقه للمستشفى عقب الانفجار الذي وقع بعد إلقائه خطابا على الحاضرين في الاجتماع.
 
وقالت زعيمة اتحاد عوامي ورئيسة الوزراء السابقة الشيخة حسينة إن "الهجوم جزء من مخطط حكومي لاغتيال  كبار قادة حزبي "مشيرة إلى هجوم مشابه وقع أثناء اجتماع حزبها في دكا في شهر أغسطس/ آب أودى بحياة 21 شخصا وجرح أكثر من 300 آخرين ونجت منه حسينة.
 
وعقب وقوع الحادث انتشر المئات من أفراد الشرطة بالمدينة بعد أن قام أفراد من المعارضة بأعمال شغب دمروا خلالها العربات وهاجموا بعض المحلات احتجاجا على هذا الهجوم.
 
وفي دكا وضعت قوات الأمن في حالة تأهب قصوى بعد أن أعلنت المعارضة دفن كيبريا في وقت متأخر من اليوم, في حين دعا حزب عوامي إلى إضراب عام تعبيرا عن إدانة الحادث.
 
يذكر أن كيبريا عمل كأحد كبار المسؤولين بوزارة الخارجية ببنغلاديش كما كان رئيسا للمفوضية الاقتصادية والاجتماعية التابعة للأمم المتحدة بآسيا والمحيط الهادي قبل أن


ينضم إلى المعارضة الرئيسية في البلاد عام 1992 وقد انتخب عضوا بالبرلمان عام 2001.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة