باول يتحدث عن تحالف دولي عريض لضرب الإرهاب   
الأربعاء 1422/6/24 هـ - الموافق 12/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كولن باول
قال وزير الخارجية الأميركية كولن باول إن الإدارة الأميركية تجري اتصالات على نطاق العالم من أجل التنسيق للجهود الدبلوماسية إزاء ما حدث أمس في نيويورك وواشنطن وتشكيل تحالف لملاحقة الإرهابيين والجهات التي تمولهم وتقف وراءهم مع تحميل المسؤولية للدول الداعمة .

وذكر باول بصورة خاصة الخطوات التي يتوقع أن يتخذها حلف شمال الأطلسي من خلال تفعيل بعض بنود ميثاقه بشكل يجعل الهجوم على أي دولة منه هجوما على الدول الأعضاء الأخرى.

كما أشاد بالأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان والأمين العام لحلف الأطلسي جورج روبرتسون ومسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا وزعماء العالم الآخرين الذين اتصل بهم في هذا الخصوص.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن الولايات المتحدة تضع الخطط لمعاقبة مرتكبي الهجمات والقضاء على الإرهاب مشيرا إلى أن ذلك سيكون من أولويات إدارة بوش في الفترة القادمة رافضا فكرة توجيه الاتهام إلى جهة محددة لكنه قال إن قيادة طالبان تقدم الحماية والتسهيلات لأسامة بن لادن.

وأشار باول أن السفير الأميركي في باكستان سيجتمع مع الرئيس الباكستاني برويز مشرف غدا بعد اجتماع مسؤولين أميركيين مع قادة باكستانيين لاستطلاع آرائهم وجمع معلومات تساعد في التحقيقات.

وأوضح باول دعم الدول الإسلامية لمحاربة الإرهاب التي قال عنها إنها تخشى هذه الأعمال التي تستهدف المدنيين. كما أشار إلى أنه بحث مع القادة العرب الدعم الدبلوماسي وغيره الذي سيقدمونه للولايات المتحدة.

وعن الوضع في الشرق الأوسط قال باول إن الصراع الفلسطيني الإسرائيلي مستمر منذ فترة طويلة مشيرا إلى أن هناك منظمات تعمل ضد الولايات المتحدة. وأضاف باول أنه شجع الجانبين على الجلوس معا من أجل التوصل لخطة سلام تساهم في حل مشكلة الشرق الأوسط.

وأوضح الوزير الأميركي أن دول المنطقة أدانت الهجوم مما يدل على أن الجميع يدرك بأن مثل هذه الأعمال ليست طريقا لحل مشكلة الشرق الأوسط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة