جراحات البدانة تستقطب اهتمام الكويتيين   
الجمعة 1437/9/13 هـ - الموافق 17/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:56 (مكة المكرمة)، 19:56 (غرينتش)

تستقطب حراحات البدانة اهتمام شريحة واسعة من الكويتيين الذين يعانون من مضاعفات زيادة الوزن، وسمحت الأبحاث الجديدة بتقليص مضاعفات تلك الجراحات وجعلها أكثر أمانا.

وتعتبر نسبة الإصابة بالبدانة في الكويت الأعلى عالمياً قياساً إلى عدد السكان، وذلك بنسبة 73%، علما بأن 40% من البالغين في البلاد فقط يمارسون الرياضة.

وأدى هذا الواقع إلى تزايد الإقبال على جراحات قص وتكميم المعدة لتقليل الوزن، ويقول مختصون إن الكويت باتت تحقق في هذا النوع من العمليات نسبَ نجاح أفضل من تلك المسجلة عالميا، وذلك بفضل تراجع المضاعفات الجراحية.

وتحتل الكويت المرتبة الرابعة عالميا في إجراء جراحات البدانة، ويخضع نحو أربعة آلاف كويتي سنويا لجراحات تكميم المعدة رغم مضاعفات قصيرة الأمد مثل الغثيان والتعب والضعف الجسدي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة