مقتل أربعة جنود أتراك في اشتباكات مع أكراد   
السبت 9/11/1426 هـ - الموافق 10/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:52 (مكة المكرمة)، 22:52 (غرينتش)

أكراد في مواجهة مع الشرطة التركية (رويترز)
قتل أربعة جنود أتراك في مواجهات مع مقاتلي حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية.

وذكرت مصادر الحكومة التركية أن بين القتلى ضابطا برتبة ملازم وأنهم سقطوا في مواجهات بمنطقة غوتشلو قوناق بمحافظة سيرناك على الحدود مع العراق وسوريا.

وقال مسؤولون محليون إن هذه المواجهات تلت عملية نفذها الجيش الخميس الماضي ضد مسلحي حزب العمال الكردستاني جنوب شرق الأناضول. وأفاد مراسل الجزيرة بأن الحزب تبنى في موقعه على شبكة الإنترنت الهجوم.

وكان وزير التربية التركي حسين جيليك يقوم بزيارة للمنطقة اليوم الجمعة بهدف افتتاح مدرسة في مدينة إيديل، يأتي ذلك في إطار جهود الحكومة لتطوير القطاع التربوي في هذه المنطقة التي تعاني الفقر، وتشهد منذ أعوام مواجهات بين الجيش التركي وحزب العمال.

وفي تطور آخر أعلن مسؤولون في محافظة سيرناك أن الشرطة ضبطت كيلوغراما من المتفجرات واعتقلت اثنين من حزب العمال الكردستاني وسبعة شركاء لهم خلال عملية أسفرت عن إحباط خطط لهجمات في مدينة سيلوبي.

وقد تصاعد التوتر الشهر الماضي في جنوب شرق تركيا، وانطلقت تظاهرات عنيفة إثر تفجير مكتبة يملكها عضو سابق في حزب العمال الكردستاني. ووعدت الحكومة التركية آنذاك بكشف ملابسات هذا التفجير، وذلك بعد ضغوط من الاتحاد الأوروبي لاحترام القانون في كل أنحاء البلاد.

وقد تدهور الوضع الأمني في تلك المنطقة منذ أعلن انفصاليو حزب العمال في يونيو/ حزيران 2004 عدم التزامهم بالتهدئة المعلنة منذ خمسة أعوام.

وتعتبر تركيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية، وقد أسفرت الاشتباكات بين هذا الحزب وأنقرة منذ العام 1984 بهدف إنشاء دولة كردية عن مقتل نحو 37 ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة