محكمة هولندية ترفض طعن ميلوسوفيتش   
الجمعة 1422/6/12 هـ - الموافق 31/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ميلوسوفيتش أثناء مثوله
الثاني أمام المحكمة الدولية

رفضت محكمة هولندية دعوى تقدم بها الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش طلب فيها من القضاء اعتبار محكمة الجزاء الدولية وكذلك عملية اعتقاله من قبل هذه المحكمة غير شرعيتين وبالتالي إخلاء سبيله.

وكان محامو ميلوسوفيتش دفعوا الأسبوع الماضي أمام محكمة هولندية في لاهاي بعدم شرعية محكمة الجزاء الدولية مطالبين بإخلاء سبيل موكلهم. وقال المحامون إن أي محكمة دولية لا يمكن أن تنشأ إلا بمعاهدة دولية وهو ما لا ينطبق على محكمة الجزاء.

ومن جانبهم دفع محامو الدولة الهولندية بأن إنشاء محكمة الجزاء الدولية يدخل ضمن صلاحيات مجلس الأمن الدولي كما حددتها الأمم المتحدة. وبموجب اتفاقية تربط الأمم المتحدة بهولندا فإن محكمة الجزاء الدولية بلاهاي تتمتع بوضع دولي يسود فيه قانون الأمم المتحدة.

ومحكمة الجزاء الدولية هي محكمة أنشأها مجلس الأمن الدولي سنة 1993 لمحاكمة المتورطين في جرائم الحرب التي ارتكبت في يوغسلافيا السابقة. ووجهت النيابة العامة إلى سلوبودان ميلوسوفيتش المعتقل في لاهاي منذ 28 يونيو/ حزيران الماضي تهمتي ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية خلال نزاع كوسوفو عام 1999.

وينتظر أن توقع المدعية العامة للمحكمة كارلا ديل بونتي قريبا تهمتين جديدتين ضد ميلوسوفيتش لمسؤوليته المفترضة في النزاعات التي شهدتها البوسنة بين عامي 1992 و1995 وفي كرواتيا بين عامي 1991 و1995.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة