أميركيون يقاطعون الجبن الفرنسي لموقف باريس من العراق   
الخميس 1423/12/12 هـ - الموافق 13/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محتج يحمل صورة تشبه جورج بوش بالزعيم النازي هتلر في تظاهرة بباريس تستنكر السياسة الأميركية (أرشيف)
تلقى فرنسي يبيع الأجبان عبر شبكة الإنترنت سيلا من رسائل البريد الإلكتروني من أميركيين غاضبين من سياسة الحكومة الفرنسية إزاء العراق.

وتقول إحدى هذه الرسائل إن مرسلها كان يشتري الجبن الفرنسي في السابق، لكن بسبب الموقف الحالي لحكومة باريس وعدم تأييدها للسياسة الأميركية تجاه العراق فإنه لن يدعم فرنسا بأي طريقة.

وانخفض الطلب على الجبن الفرنسي الذي يبيعه مارك ريفابريه الشريك المؤسس لشركة "فروماج. كوم" في السوق الأميركية التي تمثل 80% من حجم أعمال الشركة.

وكما لم تتأثر الحكومة الفرنسية بالانتقادات الأميركية، فإن ريفابريه لم يعر هذه المقاطعة أي اهتمام. وقال "إنها طريقتهم في التعبير عن وطنيتهم.. قررنا عدم الرد على رسائل البريد الإلكتروني".

وأعرب رجل الأعمال الفرنسي عن اعتقاده بأن مذاق الجبن الفرنسي الشهي سيجعل الزبائن الأميركيين غير قادرين على مقاطعته لفترة طويلة، موضحا أن هذه المقاطعة مؤقتة وأن الأميركيين سيعودون إلى شراء الجبن في غضون شهرين أو ثلاثة.

يشار إلى أن فرنسا تقود مع ألمانيا وروسيا الجهود الرامية إلى حل القضية العراقية سلميا، بما يتعارض مع سعي واشنطن نحو التعجيل بعمل عسكري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة