شاكيرا تحصد جوائز المسابقة الموسيقية NRG الفرنسية   
الأحد 1423/11/17 هـ - الموافق 19/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فازت المغنية وكاتبة الأغاني الكولومبية ذات الأصول العربية شاكيرا بنصيب الأسد في الجوائز الموسيقية لمجموعة (إن آر جي) الإذاعية التي تتخذ من فرنسا مقرا لها أمس السبت، حيث حصلت على جوائز أحسن البوم دولي عن ألبومها (لوندري سيرفيس) والذي بيعت منه عشرة ملايين نسخة في كل أنحاء العالم وحصل على جوائز عالمية متعددة، كما حصلت على جائزة أحسن أغنية دولية، وأحسن فنانة دولية.

وتغلبت شاكيرا على منافسة قوية من جانب عدة مطربات من بينهن شانيا توين وجينفير لوبيز التي فازت بجائزة أحسن فنانة العام الماضي في هذه المسابقة الموسيقية.

وقالت شاكيرا في حديث تلفزيوني في شيكاغو -حيث تقوم بجولة أميركية- إنها تشعر بسعادة غامرة، وأضافت "أريد أن أشكركم جميعا على هذا الشرف كما أريد أن أشكر بشكل خاص جمهوري على هذه السعادة الغامرة". يشار إلى أن شاكيرا المولودة لأب لبناني وأم كولومبية أصبحت واحدة من أشهر نجوم أميركا الجنوبية والعالم.

ومن بين أكبر الفائزين الآخرين في الحفل الذي أقيم الليلة الماضية فرقة الروك الأميركية (كولنغ) التي حصلت على جائزة أفضل مجموعة دولية وفرقة لاس كتشوب الإسبانية النسائية التي فازت بجائزة أفضل الفرق الجديدة.

أما مفاجأة الحفل فكانت فوز مطرب البوب الأميركي الفلبيني بيلي كرافورد الذي حصل على جائزة أفضل فنان دولي متفوقا على البريطاني روبي وليامز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة