جمعية حقوقية تنتقد اعتقال السلطات السورية 18 شخصا   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:22 (مكة المكرمة)، 20:22 (غرينتش)

أكدت جمعية حقوق الإنسان في سوريا أن جهاز أمن الدولة اعتقل 18 شخصا بمحافظة حماة بعد اقتحام مواطنين مقرا لحزب البعث احتجاجا على إصابة خمسة أشخاص برصاص رجال أمن جاؤوا لاعتقال شخص مطلوب.

وجاء في بيان للجمعية أن نحو 200 من عناصر جهاز أمن الدولة داهموا قرية حيالين فجر الخميس الماضي بدعوى ملاحقة أحد الخارجين على القانون المدعو مهدي الفارس، وأضاف "ما إن خرج بعض أبناء القرية على أثر الجلبة وأصوات الرصاص لتقصي الأسباب حتى فوجئوا بإطلاق الرصاص باتجاههم عشوائيا فأصيب خمسة منهم بجروح".

وحسب رواية الجمعية فإن أهالي القرية قاموا باقتحام مقر حزب البعث احتجاجا على تصرفات رجال الأمن، الأمر الذي ردت عليه السلطات باعتقال 18 من المتظاهرين.

وانتقد البيان العدد الكبير من رجال الأمن لملاحقة شخص واحد، كما عبرت الجمعية السورية عن رفضها إطلاق النار عشوائيا وكذلك استعمال الرصاص الحي واعتقال الأبرياء دون مبرر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة