رادوفان كراديتش   
الخميس 1429/7/29 هـ - الموافق 31/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:41 (مكة المكرمة)، 11:41 (غرينتش)
زعيم صرب البوسنة رادوفان كراديتش
سياسي وطبيب نفسي صربي تولى رئاسة جمهورية صرب البوسنة وارتبط اسمه بحصار سراييفو ومجزرة سربرنيتشا ضد مسلمي البوسنة والهرسك ما جعله مطلوبا للعدالة الدولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب, وقد تم إيقافه بعد 13 سنة من الفرار.
 
المولد والنشأة: ولد رادوفان في 19 يونيو/حزيران 1945 بمدينة بيتنييكا بالجبل الأسود داخل الاتحاد اليوغسلافي، وهو أكبر إخوته الثلاثة، وكان والده يحسب على التيار القومي الصربي, وقد أمضى طفولته بمنطقة نيكسيتش قرب الحدود بين الجبل الأسود والبوسنة والهرسك.
 
الدراسة والتكوين: بعد إنهاء دراسته الابتدائية تحول كراديتش إلى سراييفو وهناك درس الطب, حيث حصل عام 1971 على الدكتوراه في الطب النفسي.

ثم تحول إلى الولايات المتحدة حيث درس أمراض الجهاز العصبي والطب النفسي بجامعة كولومبيا في نيويورك.
 
الوظائف والمسؤوليات: عمل رادوفان مختصا في الطب النفسي بعدة مؤسسات أبرزها مركز تأهيل البالغين والمستشفى الحكومي بسراييفو ونادي النجم الأحمر ببلغراد لكرة القدم.

وأثناء فترة توليه هذه المسؤوليات اتهم باختلاس أموال عامة وحكم عليه في 1985 بالسجن لمدة ثلاث سنوات لكن العقوبة لم تنفذ.
 
التجربة السياسية: عرف رادوفان كراديتش بميوله القومية منذ التحاقه بالجامعة, وفي يوليو/تموز 1990 شارك في تأسيس الحزب الديمقراطي الصربي داخل جمهورية البوسنة. وبعد انهيار الاتحاد اليوغسلافي في 1991 أصبح رئيسا لمجلس الأمن القومي لجمهورية صرب البوسنة قبل أن يتولى رئاسة صرب البوسنة.
 
وفي هذه الفترة شهدت يوغسلافيا السابقة حملة تطهير عرقي ضد الكروات والمسلمين بالبوسنة اعتبر كراديتش المسؤول الأول عنها، ولعل أسوأها مجزرة سربرنتشا التي راح ضحيتها حوالي ثمانية آلاف من مسلمي البوسنة حسب المصادر الأممية, وهو ما جعل المحكمة الدولية لجرائم الحرب في يوغسلافيا توجه له في نوفمبر/تشرين الثاني 1995 تهم التطهير العرقي وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.
 
اعتقاله: بعد توجيه الاتهام له فر رادوفان كراديتش من معقله بمدينة بالي في 1997 حيث ظل متخفيا على مدى 13 سنة إلى أن ألقي القبض عليه في صربيا يوم الاثنين 21 يوليو/تموز 2008 عندما كان على متن حافلة بالعاصمة الصربية بلغراد، حيث كان يحمل بطاقة هوية مزيفة تحت اسم دراغان بابيتش,

وقد عمد إلى التنكر أثناء فترة اختفائه. وتبين أنه كان يعمل في عيادة خاصة في مجال الطب البديل.

وفي 30 يوليو/تموز 2008 نقل رادوفان كراديتش إلى مركز اعتقال تابع لمحكمة لاهاي لجرائم الحرب في يوغسلافيا السابقة في شيفنينغن بلاهاي تمهيدا لبدء محاكمته في اتهامات بارتكاب جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية أثناء حرب البوسنة بين عامي 1992 و1995.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة