بريطانيا تستقبل طائرات أميركية تقل معدات خطيرة لإسرائيل   
الأحد 1427/7/4 هـ - الموافق 30/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:02 (مكة المكرمة)، 21:02 (غرينتش)
جورج بوش قدم اعتذارا لتوني بلير لعدم إبلاغ لندن بنقل الأسلحة عبرها (رويترز)
أعلنت لندن أن طائرتي شحن أميركيتين ستتوقفان في أحد مطارات المملكة أثناء طريقهما إلى إسرائيل لنقل "معدات خطيرة", بعد حصولها على ترخيص بذلك, وذلك بالتزامن مع العدوان الإسرائيلي على لبنان.

وأفادت هيئة الطيران المدني البريطاني بأن الطائرتين الضخمتين من طراز "بوينغ 747" ستتوقفان في مطار بريستويك-غلاسغو في أسكتلندا للتزود بالوقود في طريقها من تكساس إلى تل أبيب.

يأتي ذلك بعد أن قدم الرئيس الأميركي جورج بوش اعتذارا الجمعة لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير لعدم مراعاته "الإجراءات السليمة" لدى توقف طائرتين آخرتين الأسبوع الماضي قنابل إلى إسرائيل في مطار بريستويك.
 
أسف
وكانت وزيرة الخارجية البريطانية مارغريت بيكيت أعربت عن أسفها لعدم الإعلان عن توقف تلك الطائرتين على أراضي بلادها.

وعرف عن طائرتي الشحن بأنهما "رحلتان مدنيتان" ولم تعلن واشنطن للمسؤولين البريطانيين عن حمولتهما الخطيرة التي احتوت حسب صحيفة التايمز على قنابل من نوع (جي بي يو 28) المعدة لاختراق المواقع المحصنة وإصابة أهداف تحت الأرض.
 
أما صحيفة ديلي تلغراف فأشارت إلى أن هذا المطار كان أيضا قد استخدم من قبل طائرات يوجد على متنها متهمون بعمليات إرهابية في إطار رحلات CIA السرية الخاصة بـ"تصدير السجناء".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة