التوافق العراقية تنفي التورط بمؤامرة ضد الحكومة   
السبت 1428/5/24 هـ - الموافق 9/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:31 (مكة المكرمة)، 13:31 (غرينتش)
زعيم جبهة التوافق عدنان الدليمي (الفرنسية-أرشيف)
فاضل مشعل- بغداد
نفت جبهة التوافق العراقية ( 44 مقعدا في البرلمان) تورطها في أي مؤامرة ضد حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، وذلك ردا على اتهامات كان وجهها للجبهة النائب في البرلمان العراقي عن قائمة الائتلاف الموحد سامي العسكري.
 
وقال العضو القيادي في الجبهة حسين الفلوجي للجزيرة نت "ستكون لنا قولة على هذه الاتهامات الرخيصة التي لا تستند إلى دليل والتي بنيت على أحقاد وروح انتقامية"، وردد الفلوجي القول "إذا كان بيتك من زجاج فلا ترمي الناس بالحجر".
 
وعن اتهامات العسكري بوجود قادة جبهة التوافق خارج العراق، نفى الفلوجي ذلك مؤكدا أن جميع قادة الجبهة داخل البلاد باستثناء الشيخ خلف العليان الذي قال إنه يعاني المرض وهو موجود في عمان لغرض العلاج وسيعود بعد شفائه منه.
 
وكان النائب في البرلمان العراقي سامي العسكري الذي يعد من المقربين إلى رئيس الوزراء نوري المالكي قال في تصريح نشرته الصحافة العراقية بوجود وثائق تثبت تورط عدد من أعضاء جبهة التوافق في التآمر على الحكومة وذلك بناء على اعترافات كان متهمون ممن وصفهم بالإرهابيين أدلوا بها أثناء التحقيق معهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة