إندبندنت: تنظيم الدولة يطوّر صواريخ تسقط الطائرات   
الأربعاء 27/3/1437 هـ - الموافق 6/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 11:05 (مكة المكرمة)، 8:05 (غرينتش)

ذكرت صحيفة إندبندنت أن علماء وخبراء الأسلحة في تنظيم الدولة ابتكروا تقنية أسلحة متطورة قادرة على إسقاط طائرات الركاب.

وبحسب الصحيفة تظهر لقطات فيديو نشرت مؤخرا مقاتلين بقاعدة التنظيم في مدينة الرقة السورية وهم يبتكرون بطارية حرارية محلية الصنع لاستخدامها في الصواريخ سطح جو المفككة. 

ويقول خبراء الأسلحة الدوليون إن التنظيم كانت لديه إمكانية الوصول إلى هذه الأسلحة منذ عقود لكن تخزينها وابتكار البطارية الحرارية الأساسية لوظيفة الصاروخ صعبة جدا من دون معرفة متقدمة، وبالتالي فإن هذا التطور في غاية الأهمية. ويُخشى الآن احتمال تمكّن التنظيم من إعادة آلاف الصواريخ غير المستخدمة إلى الخدمة مرة أخرى.

وأشارت الصحيفة إلى أن الصواريخ التي ظهرت في الفيديو الذي بثته شبكة سكاي نيوز، تبلغ نسبة دقتها نحو 99% بمجرد تصويبها إلى أهدافها.

ويظهر شريط فيديو آخر، تقول سكاي نيوز إنها حصلت عليه من مقاتلي الجيش السوري الحر كانوا أخذوه من أسير عمل مدربا للتنظيم، اختبارا لمركبة كاملة التحكم عن بعد.

كما يظهر الشريط مقاتلي التنظيم مع مجسمات لأشخاص مزودة بأنظمة تنتج إشارة حرارية بشرية تسمح للمركبات بتفادي أجهزة المسح الضوئي الأمنية المتطورة وشن هجمات بالقنابل على أهداف رفيعة المستوى. وتشمل اللقطات أيضا تدريبات تلقن المقاتلين كيفية شن هذه الأنواع من الهجمات في بلدانهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة