اعتقالات بالضفة وصاروخ على عسقلان   
الجمعة 1432/1/25 هـ - الموافق 31/12/2010 م (آخر تحديث) الساعة 11:29 (مكة المكرمة)، 8:29 (غرينتش)
 تقرير يسجل أكثر من أربعة آلاف اعتقال من قبل الاحتلال في عام 2010 (الفرنسية-أرشيف)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أربعة فلسطينيين بالضفة الغربية خلال الساعات الأولى من صباح اليوم، في حين سقط صاروخ أطلق من قطاع غزة على عسقلان دون وقوع إصابات. يأتي ذلك في وقت كشف فيه تقرير فلسطيني عن أن قوات الاحتلال اعتقلت خلال عام 2010 أكثر من أربعة آلاف فلسطيني.
 
ويشن جيش الاحتلال حملات اعتقال ودهم شبه يومية في الضفة الغربية، في إطار ملاحقة من يصفهم بـ"المطلوبين".
 
وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن القوات الإسرائيلية أحالت المعتقلين الأربعة الجدد إلى الجهات الأمنية للتحقيق معهم، دون الكشف عما إذا كانت لهم أي انتماءات تنظيمية.
 
وفي تطور منفصل سقط صاروخ قبيل منتصف الليلة الماضية على مدينة عسقلان دون وقوع إصابات أو أضرار. وقالت صحيفة يديعوت أحرنوت على موقعها الإلكتروني إن الصاروخ الذي أطلق من قطاع غزة سقط في منطقة مفتوحة في المجلس الإقليمي بعسقلان.
 
وقد أظهر تقرير فلسطيني أن قوات الاحتلال اعتقلت 4168 فلسطينيا خلال عام 2010، بمتوسط 347 حالة اعتقال شهرياً، وبمعدل 11 حالة اعتقال يوميا.
 
وقال مدير دائرة الإحصاء في وزارة الأسرى والمحررين الفلسطينية عبد الناصر فروانة -في تقرير تلقت الجزيرة نت نسخة منه- إن حجم الاعتقالات خلال السنوات الأربع المنصرمة شهد انخفاضاً تدريجياً واضحاً من حيث الأعداد الإجمالية لحالات الاعتقال.
 
لكنه أكد أن تراجع نسبة الاعتقالات، لا يعني بالمطلق تراجعاً في حجم الانتهاكات والجرائم المرتكبة بحق المعتقلين الجدد أو القدامى، "بل إن تصاعداً خطيراً قد شهده العام المنصرم من حيث التصعيد وشرعنة الانتهاكات والجرائم، وإصدار قرارات وقوانين جديدة بهدف التضييق على الأسرى، وباتت أوضاع الأسرى تسير من سيئ إلى أسوأ".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة