اليونيسكو تعين شقيقة العاهل المغربي سفيرة نوايا حسنة   
السبت 1422/4/23 هـ - الموافق 14/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لالا مريم أثناء مشاركتها في المؤتمر الأول لقمة المرأة العربية بالقاهرة (أرشيف)
قرر المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "يونيسكو" كويشيرا ماتسورا تعيين الأميرة لالا مريم الشقيقة الكبرى للعاهل المغربي الملك محمد السادس, سفيرة للمنظمة الدولية للنوايا الحسنة.

وجاء ذلك عقب لقاء ماتسورا في طنجة مع الملك محمد السادس بحضور الأميرة لالا مريم رئيسة المرصد المغربي لحقوق الطفل. وأثناء مراسم رسمية في القصر الملكي قال ماتسورا إن اليونيسكو قررت تعيين لالا مريم سفيرة للنوايا الحسنة لالتزامها ودفاعها عن قضية الأطفال واحترام حقوقهم.

ويقوم المدير العام لليونيسكو منذ الأربعاء الماضي بزيارة عمل في المغرب التقى أثناءها رئيس الوزراء عبد الرحمن اليوسفي ووزير الخارجية محمد بن عيسى. وشارك ماتسورا في الرباط في اختتام ندوة "حوار الحضارات في عالم متغير" التي نظمتها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة