الولايات المتحدة تعيد نشر قواتها في كوريا الجنوبية   
الاثنين 1425/8/19 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:56 (مكة المكرمة)، 4:56 (غرينتش)

قوات أميركية أثناء تمرين عسكري شمال سول (رويترز-أرشيف)
ذكرت وزارة الدفاع الأميركية أنها ستعيد نشر قواتها العاملة في العاصمة الكورية الجنوبية سول والبالغ عددها ثمانية آلاف جندي أواخر العام 2008 بموجب اتفاق بين البلدين.

وقال بيان للوزارة إن مسؤولين من البلدين وضعوا اللمسات الأخيرة على اتفاق ينص على نقل قيادة القوات الأميركية وجميع الجنود الأميركيين في سول إلى منطقة بيونغتيك التي تقع 70 كلم إلى جنوب العاصمة.

وأشار البيان إلى أن هذا القرار الذي تأخر تنفيذه لوقت طويل بسبب مسائل تفصيلية, هو تنفيذ للالتزام الذي توصل الرئيس جورج بوش والرئيس روه مو هيون خلال قمتهما التي عقدت في مايو/أيار الماضي في واشنطن.

واعتبر مسؤول كبير في الوزارة أن إعادة الانتشار هذه من شأنها تعزيز الدفاع عن كوريا إضافة إلى توفير وسائل للأمن والاستقرار في عموم المنطقة.

وأعلنت الولايات المتحدة الشهر الماضي أنها ستقوم بسحب ثلث قواتها العاملة في كوريا الجنوبية والبالغ عددها 37500 جندي في إطار ما قالت وزارة الدفاع إنه إعادة انتشار أوسع على نطاق عالمي.

كما أعلنت الوزارة في مايو/أيار الماضي سحب 3600 من جنودها من كوريا وإرسالهم إلى العراق.

وترتبط كوريا الجنوبية مع الولايات المتحدة بتحالف عسكري منذ الحرب الكورية التي وقعت بين عامي 1950 و1953.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة