مسلحون يقتلون جنديا باليمن   
الاثنين 8/5/1432 هـ - الموافق 11/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:30 (مكة المكرمة)، 10:30 (غرينتش)

  أحد الجنود اليمنيين قتل في الجنوب أمس (الفرنسية-أرشيف)

ياسر حسن-لحج

لقي جندي يمني مصرعه على يد مسلحين بمدينة الحبيلين بمحافظة لحج جنوبي البلاد مساء أمس.

وقال شهود للجزيرة نت إن الجندي القتيل قدم المدينة لشراء بعض الحاجيات فاعترضه مسلحون يعتقد أنهم ينتمون للحراك الجنوبي، وأطلقوا عليه النار مما أدى إلى مصرعه في الحال .

وأكد مصدر طبي بمستشفى ردفان العام أن الجندي، ويدعى نبيل ناجي الطبلة، نقل إلى المستشفى وقد فارق الحياة, موضحا أنه أصيب برصاصة في البطن وأخرى في الرجل.

وشهدت مدينة الحبيلين إطلاق نار متقطعا مساء أمس من جنود القطاع العسكري المرابط غربي المدينة، غير أن أحداً لم يثصب.

وكانت المدينة شهدت عدداً من الحوادث المماثلة خلال الأشهر الماضية، إلا أنها تشهد هدوءاً نسبياً منذ خروج القطاع العسكري من شرقي المدينة في فبراير/ شباط الماضي.

لجان حماية
وفي مديرية المسيمير بمحافظة لحج، اتفقت مختلف أطياف العمل السياسي والشبابي على تشكيل لجان شعبية لحماية الممتلكات العامة والخاصة بعد الاقتحامات التي تعرض لها عدد من المرافق الحكومية بالمديرية.

وقال أديب السيد، أحد القيادات الشبابية بالمنطقة، إن اللجان الشعبية تشكلت من جميع الفئات والائتلافات السياسية وفي مقدمتها "شباب فبراير" وأحزاب اللقاء المشترك والحراك الجنوبي والمشائخ والشخصيات الاجتماعية وعلماء الدين.

وأشار البيان الصادر عن اللجنة الشعبية بالمسيمير أمس إلى أهمية تشكيل لجان شعبية لحماية الممتلكات العامة والخاصة، والحفاظ على السكينة العامة "كون المديرية هي حزب الجميع". وأكد أن هناك لجانا أخرى ستشكل في جميع أحياء المديرية كامتداد للجان الرئيسة بالمديرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة