نصف البريطانيين عانوا من الاكتئاب   
الأربعاء 1435/3/22 هـ - الموافق 22/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 12:16 (مكة المكرمة)، 9:16 (غرينتش)
الاكتئاب قد يدفع الشخص للتفكير بالانتحار (دويتشه فيلله)

أظهرت دراسة حديثة يوم الثلاثاء أن نصف البريطانيين اعترفوا بأنهم عانوا من الشعور بالاكتئاب، وأن هذه النسبة تفوق بمعدل مرتين حصيلة الإحصاءات الرسمية لضحايا الاكتئاب. ويكلف علاج الاكتئاب في المستشفيات الحكومية الاقتصاد البريطاني 14.6 مليار جنيه إسترليني (23.4 مليار دولار) في العام.

وأجرت الدراسة المؤسسة الخيرية "التحالف ضد الاكتئاب" ونشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. ووجدت أن واحدا من كل اثنين من البريطانيين قد عانى من الشعور بالاكتئاب، بالمقارنة مع واحد من كل أربعة وفقا للإحصاءات الرسمية.

وقالت إن تسعة من كل عشرة بريطانيين من الشريحة السابقة أقروا أيضا بأنهم عانوا من الشعور بالوحدة نتيجة الاكتئاب، وكافحوا للعثور على أشخاص آخرين للتحدث معهم عن هذه الحالة.

وأضافت الدراسة أن 37% من الرجال البريطانيين و53% من النساء البريطانيات اعترفوا بأنهم تأثروا بالاكتئاب في مرحلة ما من حياتهم، غير أن الكثير منهم لا يزال يفشل في الاعتراف بمعاناته من الاكتئاب وبشكل يقلل من تأثير المضاعفات الناجمة عنه.

وأشارت إلى أن النساء هن أكثر من الرجال إقداما على طلب العلاج من الاكتئاب. كما وجدت أن سبعة من كل عشرة رجال بريطانيين يعانون من الاكتئاب طلبوا مساعدة أشخاص مقربين لإيجاد العلاج المفيد لهم، بالمقارنة مع ثمانية من كل عشرة نساء، فيما اعترف 86% بأنهم غير قادرين على تقاسم معاناتهم مع الآخرين.

وتكلف الأمراض العقلية الاقتصاد البريطاني نحو 105 مليارات جنيه إسترليني سنويا (168 مليار دولار)، فيما يكلّف علاج الاكتئاب في المستشفيات الحكومية 14.6 مليار جنيه إسترليني (23.4 مليار دولار) في العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة