أنباء عن مقتل أيمن الظواهري في أفغانستان   
الخميس 1423/7/27 هـ - الموافق 3/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أيمن الظواهري
نقلت وكالة أنباء إيتار تاس الروسية عن مصادر وصفتها بأنها سرية أن أيمن الظواهري الذي يعتبر الرجل الثاني في تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن قد قتل في أفغانستان.

ففي نبأ قصير أوردته الوكالة أوضحت نقلا عن هذه المصادر في إسلام آباد أن الظواهري لم يقتل في معركة إنما خلال عملية خاصة شنها رجال لم تعرف هوياتهم.

ولم تقدم الوكالة تفاصيل أخرى لدعم تأكيداتها حول مصير الظواهري. وكان مصدر عسكري أفغاني أكد في ديسمبر /كانون الأول 2001 أن الظواهري أصيب بجروح وربما قتل خلال عمليات قصف شرق أفغانستان.

لكن مصادر أجهزة الاستخبارات الألمانية أكدت الأسبوع الماضي أنه على قيد الحياة ويختبئ مع مسؤولين آخرين من القاعدة في منطقة جبلية على الحدود بين أفغانستان وباكستان.

ويعتبر الظواهري زعيم جماعة الجهاد الإسلامي المصرية الساعد الأيمن لبن لادن. وتتهمه واشنطن بأنه أحد أبرز المحرضين على هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 في الولايات المتحدة. وعرضت واشنطن تقديم خمسة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تمكن من اعتقاله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة