احتجاج مناهض لاحتفاء معرض تورينو بإسرائيل   
الثلاثاء 1429/5/2 هـ - الموافق 6/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:14 (مكة المكرمة)، 13:14 (غرينتش)

 
أثار قرار اختيار إسرائيل ضيف شرف في معرض للكتاب بتورينو شمالي إيطاليا احتجاج كتاب ومثقفين نظموا تظاهرة أمس حول "التطهير العرقي في فلسطين".

وقرر معرض الكتاب في تورينو الذي سيقام بين 8 و12 مايو/ أيار الجاري تخصيص دورته الحادية والعشرين للاحتفاء بالذكرى الستين لقيام إسرائيل، على غرار معرض باريس للكتاب الذي أقيم في مارس/ آذار الماضي.

واحتج العديد من المثقفين والفنانين إضافة إلى جمعية فلسطين الحرة على الاختيار الإيطالي عبر تنظيم ملتقى الاثنين والثلاثاء في جامعة تورينو تحت عنوان "الديمقراطيات الغربية والتطهير العرقي في فلسطين".

وانتقد حفيد حسن البنا مؤسس الإخوان المسلمين في مصر طارق رمضان الذي يحمل الجنسية السويسرية إعلان افتتاح المعرض من قبل الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو، معتبرا أن حضور الرئيس "يؤكد أن الأمر يتعلق بحدث سياسي وليس ثقافيا"، كما ذكرت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا).

وأوضح رمضان قبل بضعة أيام أنه لا يرغب في "تقديم الدعم لستين عاما من سياسة القمع تجاه الشعب الفلسطيني".

وكان متظاهرون قد أحرقوا العلمين الإسرائيلي والأميركي في أول مايو/ أيار الجاري في مسيرة بتورينو، الأمر الذي كان محل تنديد يهود المدينة.

وبلغ عدد زوار المعرض في دورته السابقة أكثر من 300 ألف شخص.

يذكر أن عدة دول عربية وإسلامية قاطعت معرض باريس للكتاب بسبب اختيار إسرائيل ضيف شرف للمعرض الذي افتتحه الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة