ماكين يغير إستراتيجيته ويتعادل مع أوباما   
الثلاثاء 1429/8/4 هـ - الموافق 5/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:05 (مكة المكرمة)، 13:05 (غرينتش)
كتبت ديلي تلغراف أن المرشح الجمهوري جون ماكين تعادل مع منافسه الديمقراطي باراك أوباما بعد تحول جريء في إستراتيجيته.
 
وقالت الصحيفة إن تحول ماكين إلى أسلوب الهجمات الأكثر علانية ضد منافسه بدأ يؤتي ثماره كما بين ذلك استطلاع للرأي أمس حيث تمكن من التعادل مع أوباما.
 
وأشار استطلاع راسموسن إلى أن ماكين في المقدمة بنسبة نقاط مئوية 47 إلى 46، وهي المرة الأولى التي تخلف فيها أوباما منذ تأمينه ترشيح الحزب الديمقراطي له في بداية شهر يونيو/حزيران.
 
ونوهت الصحيفة إلى أن تعادل ماكين أنقذ الجمهوريين الذين قضوا معظم هذا العام يفترضون أنهم سيخسرون البيت الأبيض بسبب الاقتصاد المعتل وتدني شعبية بوش والحرب العراقية.
 
وتطرقت ديلي تلغراف إلى بعض الهجمات العلنية التي شنها ماكين في إعلاناته الساخرة ضد أوباما، الأمر الذي وصفته اللجنة الديمقراطية الوطنية بأنه مخجل ووصفه أوباما بالصبياني واتهم ماكين بالسخرية.
 
وأشارت إلى زلة أوباما أيضا ومهاجمته ماكين خلال حملته في ولاية ميزوري، التي وصفها مدير حملة ماكين بأنها هدامة وسلبية ومخجلة وخطأ.
 
وأبدى الديمقراطيون قلقهم من أن حملة ماكين، التي انتقدت كثيرا ووصفت بأنها سخيفة حتى من قبل الجمهوريين أنفسهم، قد تسرع خطوتها في الوقت المناسب ويؤكد بعض حلفاء أوباما بأنه سيرد بقوة.
 
لكن الحملات السياسية، كما ختمت الصحيفة، ليس حفلات رقص اجتماعية ولكنها قتال شوارع، وقتال الشوارع هو أن تضطر للكم خصمك بقوة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة