إثيوبيا تفرج عن ألف أسير أريتري   
الأحد 1421/10/13 هـ - الموافق 7/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الحرب الأريترية الأثيوبية
أطلقت السلطات الإثيوبية سراح 976 أسيرا إريتريا كانت قد أسرتهم أثناء الحرب مع جارتها، وذلك تنفيذا لاتفاق السلام الموقع بينهما. وذكرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن الأسرى المفرج عنهم  سلموا للسلطات الإريترية.

وأوضحت اللجنة أن من بين من أطلق سراحهم 914 جنديا إضافة إلى مجموعة من المدنيين كانوا محتجزين في مخيمات متفرقة داخل الأراضي الإثيوبية.

وقد نقل غالبية المفرج عنهم إلى منطقة الحدود يوم الأربعاء الماضي في قافلة مكونة من عشرين حافلة برفقة مسؤولي اللجنة الدولية.

وهذه هي ثاني مجموعة من الأسرى الإريتريين يفرج عنهم منذ توقيع اتفاق سلام بين الدولتين في الجزائر في 12 ديسمبر/كانون الأول الماضي، لإنهاء حرب حدودية استمرت عامين وأسفرت عن مقتل عشرات الآلاف.

يشار إلى أن أديس أبابا وأسمرة كانتا قد تبادلتا يومي 23 و24 ديسمبر/كانون الأول الماضي 719 أسير حرب من الجرحى والمرضى.

وأفادت لجنة الصليب الأحمر الدولي أن نحو مائتي إريتري فضلوا البقاء في إثيوبيا بعد الإفراج عنهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة